استحقاق صعب!

تم نشره في الاثنين 24 تشرين الثاني / نوفمبر 2008. 10:00 صباحاً

 

تيسير محمود العميري

تقف ثلاثة من الاندية الاردنية التي تحتل الواجهة في بطولة دوري الكرة الممتاز للمحترفين، على اهبة الاستعداد لخوض جولة الاياب من دور الـ32 لمسابقة دوري ابطال العرب السادسة، وسط حظوظ متباينة وإن كانت طموحات التأهل تشكل هاجسا لشباب الاردن والوحدات والفيصلي تباعا، كون الفرق ووفق الترتيب آنف الذكر ستخوض المباريات على مدار اليوم واليومين المقبلين.

الفرق الثلاثة خسر اولها بثلاثية نظيفة امام الوداد المغربي في ملعب محمد الخامس، وفاز الثاني بهدفين مقابل هدف على ظفار العُماني في عمان، وتعادل الثالث من دون اهداف مع وادي النيص الفلسطيني في عمان، وهذا يعني ان الفرق الثلاثة تقف حائرة بين الانتقال الى الدور التالي أو الخروج المبكر من منافسات البطولة.

نظريا.. يبدو شباب الاردن لا يمتلك فرص الانتقال الى دور الستة عشر، ويحتاج الى انتصار كبير على ضيفه، ومع ذلك فإن كرة القدم لا تعترف بالمستحيل، وربما يتمكن الشباب من فعل شيء لم يقدروا على تحقيقه في مباراة الذهاب، اما الوحدات فيكفيه التعادل لكن الهدف الذي دخل مرماه في عمان سيجبره على محاولة التسجيل لأن فوز الاشقاء بهدف سيعطيهم بطاقة المرور، في حين يحتاج الفيصلي الى التعادل الايجابي بأي رقم من الاهداف حتى يتأهل.

إذن فالحسبة بالنسبة لممثلي الكرة الاردنية الثلاثة لا تبدو متشابهة مطلقا، واحتمالات التأهل قد تكون في صالح فريق أو فريقين أو ثلاثة، اذا ما كانت انديتنا في "برج حظها"، وقد لا يحظى اي منها لا سمح الله ببطاقة تأهل، وهذه افتراضات نظرية سيكون اللاعبون مطالبين بترجمة الافضل منها في المباريات المقبلة.

وفي الوقت الذي نشد فيه على ايدي ممثلي الكرة الاردنية الثلاثة ونتمنى لهم التوفيق في المهام الصعبة، لا بد من التأكيد ان الاندية بحاجة الى مراجعة قدراتها وأوراقها قبل ان تواجه فرقا في الادوار المقبلة ذات قدرة تنافسية اكبر من تلك التي تلاقيها الآن، ولعل المنطق يقول بأن انديتنا لم تقدم بعد ما يؤكد أنها جاهزة للمنافسة على اللقب فعلا وليس قولا.

taiseeraleimeiri@alghad.jo

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »ولووووووووو المارد قدها وقدووود (ma7siri)

    الاثنين 24 تشرين الثاني / نوفمبر 2008.
    إن شاء الله الوحدات بكونن قدها وقدود وبتأهل لدزر ال 16 من البطولة لكني صدقا أرى مهمة أشقاءنا الفيصلي والشباب شبه مستحيلة وسيثبت المارد أنه سيد وزعيم الكرة الأردنية الأوحد
  • »ولووووووووو المارد قدها وقدووود (ma7siri)

    الاثنين 24 تشرين الثاني / نوفمبر 2008.
    إن شاء الله الوحدات بكونن قدها وقدود وبتأهل لدزر ال 16 من البطولة لكني صدقا أرى مهمة أشقاءنا الفيصلي والشباب شبه مستحيلة وسيثبت المارد أنه سيد وزعيم الكرة الأردنية الأوحد