"الملكية الأردنية" تنقل حليب أطفال لمصلحة مستشفى النور

تم نشره في الاثنين 17 تشرين الثاني / نوفمبر 2008. 10:00 صباحاً

عمّان - الغد- نقلت الملكية الأردنية حوالي 2 طن من مادة حليب الأطفال المجفف الخاص بمرضى الفينيل كيتون، والتي تبرعت بها بعض المؤسسات الخيرية في مدينة بادن بألمانيا، لمصلحة مستشفى الأطفال للأمراض الصدرية في محافظة المفرق وبالتعاون مع مجلس الحسن.

وأكد المدير العام/ الرئيس التنفيذي للملكية الأردنية المهندس سامر المجالي ان مبادرة الشركة لشحن المادة الغذائية الرئيسية للأطفال من ماسترخت الى عمان مجاناً، جاءت بهدف دعم الجهود الخيرية المحلية الرامية الى تقديم الإعانة للأطفال المقيمين في المستشفى، وفي إطار حرص الملكية الأردنية على مواصلة تنفيذ نهج المسؤولية الاجتماعية الذي تؤمن به وتسعى لترجمته على ارض الواقع، باعتباره أحد أبعاد الرسالة التي تعمل الشركة بوحي منها.

وأعرب مدير مجلس الحسن خالد إرشيد مرشود عن شكره للملكية الأردنية وتقديره لمبادرتها الطيبة في نقل الكمية الكبيرة من حليب الأطفال مجاناً على متن طائراتها، مشيداً بالدور الاجتماعي الرائد الذي تقوم به الشركة - وهي الناقل الوطني للأردن- في خدمة المجتمع المحلي ومواصلة التفاعل مع مختلف الفئات المحتاجة وذوي الحاجات الخاصة وتقديم المساعدات الممكنة لها.

ومن جهة أخرى تبرعت الملكية الأردنية بنقل كمية من المواد العينية من روما الى عمان لدعم البازار الخيري، الذي أقامته مبرة أم الحسين الشهر الماضي في عمان، حيث كانت مؤسسات خيرية إيطالية تبرعت بتلك المواد للأطفال الأيتام الذين ترعاهم مبرة أم الحسين وبهدف توفير ظروف تعليمية وترفيهية افضل لهم.

التعليق