الصين مترددة بشأن ترشيحها لاستضافة مونديال 2018

تم نشره في الأحد 26 تشرين الأول / أكتوبر 2008. 09:00 صباحاً

بكين - لا يزال الاتحاد الصيني لكرة القدم مترددا بشأن تقديم ترشيحه لاستضافة مونديال 2018 لكرة القدم، وذلك بحسب بيان صادر عنه اول من امس.

وتردد في الاونة الاخيرة ان الصين لن تقدم ملفها، الى جانب باقي الدول المرشحة للدخول في خط المنافسة مثل الولايات المتحدة الاميركية، استراليا، انكلترا، قطر، اليابان، المكسيك روسيا واسبانيا.

هذا وسيعلن الاتحاد الدولي "فيفا" أصول تقديم طلبات الترشيح لمونديال 2018 و2022 في كانون الاول (ديسمبر) المقبل.

وقال دونغ هوا المتحدث باسم الاتحاد الصيني: "ليس عندنا ما نقوله حول تقديم ترشيحنا من عدمه. استضافة المونديال ستكون جيدة للصين، لكنها بحاجة لدراسة معمقة قبل اتخاذ القرار بشأنها".

ويبدو الاتحاد الدولي متحمسا لدخول السوق الصينية، خصوصا بعد النجاح الملفت لالعاب بكين الاولمبية 2008، ومونديال 2007 للسيدات.

ومقارنة مع باقي المرشحين المحتملين، تملك الصين عددا لا بأس به من الملاعب الجاهزة لاستضافة المونديال.

وكان رئيس الاتحاد الاوروبي لكرة القدم الفرنسي ميشال بلاتيني اكد في اب (اغسطس) الماضي انه "يجب التفكير في ترشيح اوروبي واحد لمونديال 2018"، وقال "هل على الاتحاد الاوروبي اختيار مرشح واحد؟ يجب التفكير. المهم هو ان تفوز اوروبا بشرف تنظيم مونديال 2018".

وتقام النهائيات المقبلة عام 2010 في جنوب افريقيا، ونهائيات 2014 في البرازيل، علما بانه اخر مرة استضافت فيها القارة الاسيوية للمونديال كانت عام 2002 في كوريا الجنوبية واليابان.

التعليق