زوف :خطط الفيفا لفرض حصص للاعبين الأجانب ستفشل

تم نشره في السبت 18 تشرين الأول / أكتوبر 2008. 09:00 صباحاً

 روما - قال حارس مرمى ايطاليا السابق دينو زوف إن خطط الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) لوضع سقف لعدد اللاعبين الأجانب في الأندية ستكون في صالح اللعبة لكنها محكوم عليها بالفشل.

وفي ايار (مايو) الماضي حظي سيب بلاتر رئيس الفيفا بالتأييد لخطته المثيرة للجدل المعروفة باسم "قاعدة 6+5" والتي تحدد عدد اللاعبين الأجانب الذين يشاركون من البداية في أي مباراة بخمسة لاعبين فقط.

لكن الفكرة تتعارض مع قواعد حرية انتقال العمالة بين بلدان الاتحاد الاوروبي ويعتقد زوف أنه لا سبيل لتجاوز هذه العقبة.

وقال الحارس السابق البالغ من العمر 66 عاما لرويترز "باتت العولمة تسيطر الآن لذا سيكون من المستحيل إغلاق الحدود أمام اللاعبين الأجانب. سيكون من الرائع تحقيق بعض التوازن وإيقاف زحف العولمة بعض الشيء بحيث لا تكون جميع الفرق مكونة من لاعبين أجانب وبحيث تكون هناك نسبة للاعبين المحليين. لكن القواعد الاوروبية لا تسمح بذلك. لا يمكن السير في هذا الطريق ولا شيء يمكن القيام به."

ويشعر زوف بالسعادة لأن موجة شراء أندية الدوري الانجليزي الممتاز من قبل مستثمرين أجانب لم تنتقل إلى دوري الدرجة الأولى الايطالي حتى الان.

وقال زوف الذي قاد ايطاليا للفوز بكأس العالم في 1982 ودربها في نهائيات كأس الأمم الاوروبية 2000 "آمل أن تستمر الأوضاع (في ايطاليا) كما هي. الكثير من ملاك الأندية في انجلترا من الأجانب. سيقابل الأجانب بالترحاب ولا أعارضهم لكن من الأفضل أن نقوم بالأشياء بنفسنا مع الناس في ايطاليا الراغبين في الاستثمار في كرة القدم."

وكان زوف يتحدث في مقر منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة (الفاو) قبل طرح حملة "كرة القدم ضد الجوع" يوم الأربعاء المقبل بالتعاون مع سلطات كرة القدم الاوروبية.

ويعد روبرتو باجيو مهاجم ايطاليا السابق واحدا من رعاة حملة التوعية وجمع التبرعات.

وقال باجيو في مؤتمر صحافي "الجوع ليس بالعلة التي لا شفاء منها. يجب علينا كأبطال وبطلات معاصرين أن نخوض هذه المعركة وأن نحقق الفوز فيها. جيلنا قادر على القضاء على الجوع."

التعليق