الرياضة تخفض دهون الكبد

تم نشره في الاثنين 22 أيلول / سبتمبر 2008. 09:00 صباحاً

واشنطن- قال باحثون اميركيون ان ممارسة تمرينات بدنية على نحو معتدل بشكل منتظم يساعد الاشخاص المصابين بالبول السكري على خفض الدهون في الكبد وهذا بدوره يحتمل ان يمنع اصابتهم بفشل كبدي وأمراض القلب.

وغالبا ما يكون الاشخاص المصابون بالنوع الثاني من البول السكري وهو الشكل الاكثر شيوعا من هذا المرض وله صلة وثيقة بالبدانة لديهم مستويات عالية من دهون الكبد، كما انهم معرضون لخطر كبير للاصابة بحالة تسمى مرض الكبد الدهني غير الكحولي.

وأشارت الدراسة، التي اجراها باحثون في جامعة جونز هوبكنز في بالتيمور، الى ان مرضى البول السكري الذين قاموا ببرنامج لمدة ستة اشهر من التدريبات البدنية ورفع الاثقال ثلاث مرات اسبوعيا خفضوا الدهون في اكبادهم بنسبة 40 في المائة تقريبا.

وقال الباحثون ان هذه الدراسة التي استخدمت اسلوب التصوير بالرنين المغناطيسي هي اول دراسة تثبت ان بإمكان التدريبات الرياضية ان تخلص الكبد من الدهون في الاشخاص المصابين بالنوع الثاني من البول السكري.

وقال كيري ستيورات اخصائي علم وظائف الاعضاء في جونز هوبكنز عبر الهاتف "ما استطعنا اظهاره بشكل محدد الى حد ما هو ان من الفوائد الاخرى للتدريبات الرياضية المساعدة على خفض دهون الكبد".

وقدم ستيورات هذه النتائج خلال اجتماع للجمعية الاميركية لإعادة تأهيل الاوعية القلبية والرئوية في انديانابولس.

ويمكن ان تؤدي هذه الحالة الى تشمع الكبد وفشل الكبد وسرطان الكبد ولخطر اكبر بالاضافة بمشكلات في القلب لها صلة بمرض البول السكري.

وشارك 77 رجلا وامرأة مصابين بالبول السكري ومعظمهم كانوا من اصحاب الاوزان الزائدة أو بدناء في هذه الدراسة.

وكلف نصفهم تقريبا بأداء تدريبات رياضية على نحو معتدل تشمل 45 دقيقة من الجري على دواسة متحركة واستخدام جهاز السلم الصاعد أو ركوب دراجة لمدة 45 دقيقة ثلاث مرات اسبوعيا الى جانب 20 دقيقة من رفع الاثقال.

ولم يكلف الآخرون بأي برنامج لياقة رسمي ومعظمهم لم يقم بنشاط بدني يذكر. وفي نهاية الستة اشهر لم يطرأ تحسن على دهون الكبد لديهم.

أما مجموعة التدريبات البدنية فقد حسنوا لياقتهم بوجه عام وفقدوا وزنا واكتسبوا قوة عضلية وفقدوا شحوم البطن.

ويمثل النوع الثاني من البول السكري مشكلة متزايدة في الولايات المتحدة ودول كثيرة اخرى وتؤججها زيادة البدانة.

وقال الجمعية الاميركية للبول السكري ان نحو 24 مليون شخص في الولايات المتحدة مصابون بالبول السكري ومعظمهم من النوع الثاني.

التعليق