اتفاقية تعاون بين الجمعية الملكية للتوعية الصحية ونقابة المهندسين

تم نشره في الاثنين 22 أيلول / سبتمبر 2008. 09:00 صباحاً
  • اتفاقية تعاون بين الجمعية الملكية للتوعية الصحية ونقابة المهندسين

عمان ـ الغد ـ وقعت الجمعية الملكية للتوعية الصحية ممثلة بمديرة الجمعية إنعام البريشي أخيرا اتفاقية تعاون مع نقابة المهندسين الأردنيين ممثلة بنقيب المهندسين المهندس وائل أكرم السقا.

وتهدف الاتفاقية إلى تعزيز وترويج برنامج حملة التوعية المرورية "كفى" والذي أطلقته الجمعية الملكية للتوعية الصحية بتوجيه من جلالة الملكة رانيا المعظمة.

 وبموجب الاتفاقية تبدأ الحملة الإعلانية اعتباراً من الأول من أيلول الحالي وحتى الحادي والثلاثين من كانون الأول من هذا العام على أن تتولى الجمعية مهمة تصميم المواد الدعائية المختلفة لبرنامج "كفى" للتوعية المرورية.

وتساهم نقابة المهندسين الأردنيين من خلال الاتفاقية في زيادة التوعية حول البرنامج من خلال التعميم على أعضاء النقابة عن طريق الرسائل الإلكترونية الدورية والرسائل الخلوية القصيرة، إضافةً إلى تخصيص صفحات إعلانية في جميع النشرات والمطبوعات الصادرة عن النقابة وفروعها في المملكة، وتخصيص مساحات إعلانية على موقع النقابة الالكتروني وعلى لوحات الحائط الموزعة في أروقة النقابة ومبانيها وفروعها في المحافظات وتخصيص حلقات إذاعية خاصة ببرنامج التوعية المرورية ضمن برامج النقابة الإذاعية الأسبوعية.

 وقال السقا إن مبادرة النقابة تهدف إلى المساهمة في الجهد الوطني الرامي إلى مكافحة حوادث الطرق والحد من أسبابها وآثارها.

وأشار إلى أن النقابة ستقوم بتقديم كل وسائل الدعم المتاحة لإنجاح المشروع ، مؤكدا على أنها جزء من المنظومة الوطنية، مشددا على أن النقابة تقدر وتدعم أي جهد وطني تطوعي من شأنه خدمة القضايا الوطنية الأساسية.

 وأكد على أن النقابة ستبقى مؤسسة وطنية رائدة في أداء دورها المهني والخدمي والاستثماري والوطني تأكيدا لشعارها نحو مزيد من البناء والعطاء.

من جهتها قالت البريشي "إن مشروع "كفى" للتوعية المرورية، والذي ينفذ من قبل الجمعية الملكية للتوعية الصحية بالتعاون مع المؤسسات الحكومية والقطاع الخاص ومؤسسات المجتمع المدني والجهات الإعلامية المختلفة، يهدف للوصول إلى اكبر شريحة ممكنة من المواطنين لنشر الوعي المروري في الأردن والتأكيد على المسؤولية الوطنية التي يتحملها كل فرد للحد من الخسائر الفادحة في الأرواح والممتلكات".

 وفي نهاية حفل التوقيع توجهت البريشي بالشكر لنقابة المهندسين على اهتمامهم وتعاونهم لدعم برنامج كفى للتوعية المرورية.

ويعتبر برنامج "كفى" أحد برامج الجمعية الملكية للتوعية الصحية الذي تم إطلاقه بمبادرة من صاحبة الجلالة الملكة رانيا العبد الله المعظمة رئيسة مجلس الأمناء. ويهدف البرنامج إلى نشر الوعي المروري للتأثير على سلوكيات الأفراد وتحفيزهم على تحمل المسؤولية على الطرقات.

التعليق