منافسات الدوري تنطلق في "شهر الخير"

تم نشره في السبت 20 أيلول / سبتمبر 2008. 10:00 صباحاً
  • منافسات الدوري تنطلق في "شهر الخير"

يوم رمضاني

 

يحيى قطيشات

عمان - "يوم رياضي" زاوية نستذكر فيها بعض الأحداث الرياضية المهمة التي جرت خلال الشهر الفضيل من الأعوام الماضية، بالعودة الى الأخبار التي نشرتها الصحف اليومية في صفحاتها الرياضية، خاصة ان ليالي الشهر الكريم تشهد دائما مناسبات رياضية بارزة، حيث تعمد الأندية والاتحادات على إقامة البطولات والاجتماعات بعد صلاة التراويح للاستفادة من الزخم الجماهيري والإقبال الكبير على حضورها.

منافسات الدوري تنطلق في "شهر الخير"

بدأت أولى مباريات دوري المحترفين لكرة القدم قبل أيام بلقاء البقعة والحسين اربد في أمسية رمضان جميلة، كما انطلقت منافسات بطولة كأس الأردن للموسم الحالي في ليلة من ليالي الشهر الفضيل.

لكن المحزن غياب الجماهير عن متابعة المباريات وشكل ذلك نقطة مظلمة في مسيرة الموسم، ويحن المرء إلى الأيام التي كانت فيها المدرجات تعج بالجماهير والتشجيع المثالي والروح الرياضية العالية حاضرة.

وتعود بنا ايام الشهر الفضيل الى ليلة من عام (2005) والتي شهدت انطلاق منافسات الدوري الممتاز فحقق فريق اليرموك انتصارا مستحقا على الرمثا (3/2)، في المباراة التي جرت على ستاد عمان الدولي وفاز البقعة على شباب الحسين (2/1)، في اللقاء الذي جرى على ستاد الملك عبدالله.

وحسب التحليل الفني في يوم المباراة سيطر فريق اليرموك على مجمل المباراة أمام الرمثا، وكان يمكن له زيادة اهدافه نظرا للحالة الواهنة التي ظهر بها الرمثا باستثناء الدقائق الخمس الأخيرة، التي شهدت تحسنه لكن بتوقيت صعب، وتمكن البقعة من تحقيق الفوز بعد تبادل السيطرة على أجواء المباراة مع فريق شباب الحسين، وشهد اللقاء ثلاث حالات طرد وركلة جزاء للبقعة، حيث خرج محمد رشيد (البقعة) غانم حمارشة (شباب الحسين) وخالد قويدر (الرمثا) بالبطاقة الحمراء جراء الإنذار الثاني.

وشهدت مباراة الرمثا واليرموك شغبا رمثاويا حيث لم يقتنع جمهور الفريق القليل الذي حضر المباراة بمستوى أداء لاعبيه فهاجم الإدارة ثم شتم الحكام وألقى عليهم الزجاجات وحاول الوصول إليهم في غرف الملابس.

ومثل البقعة فراس طالب، عصام محمود، محمد محمود، عثمان الخطيب، رامي حمدان، محمد عبدالحليم، محمود ابوعريضة، محمد جمال، تيسير عبدالحسين ( محمد رشيد)، علي جواد، مؤيد ابوكشك.

فيما ضمت تشكيلة فريق شباب الحسين: بلال ابولاوي، نضال الجنيدي، عمرو الصوالحي، علاء جابر( محمد شاكر)، علاء مطالقة، نبيل ابوعلي، امجد الشعيبي، ماهر صرصور، غانم حمارشة، عبدالله القططي، احمد الكتوت (محمد هادي).

وضمت تشكيلة الرمثا محمد فايز، عيسى عزايزة، شادي جمال، يزن زهراوي (عمر كمال)، ابراهيم الشعار، عادل ابو هضيب (صالح ذيابات) رامي سمارة (محمد الزعبي) عمر غازي، فريد شناينة، خالد قويدر، امجد عرسان.

فيما ضمت تشكيلة اليرموك عامر شفيع، ابراهيم حلمي، عصام سالم، رامي جابر، احمد ابو حلاوة، ماهر اسماعيل، (اسامة ابو طعيمة)، مالك البرغوثي، طارق هزاع (احمد الجعافرة)، محمد حسين (خالد ابوعبيد)، نائل الدحلة، علاء رزوق.

ويلاحظ ان العديد من اللاعبين انتقلوا الى اندية اخرى حيث يلعب حاليا عامر شفيع ومحمد جمال في صفوف الوحدات، ويلعب مؤيد ابو كشك وعمر غازي وعلاء مطالقة وابو حلاوة في صفوف الفيصلي، وفريد الشناينة في صفوف فريق اتحاد الرمثا واسامة ابو طعيمة في صفوف البقعة ورامي حمدان في صفوف شباب الحسين.

التعليق