هل هناك علاقة بين الشاي الأخضر وصحة القلوب؟

تم نشره في السبت 13 أيلول / سبتمبر 2008. 09:00 صباحاً
  • هل هناك علاقة بين الشاي الأخضر وصحة القلوب؟

 أثينا- كشفت دراسة علمية حديثة أن الشاي الأخضر الشائع استهلاكه في المجتمعات الشرقية والآسيوية يمكن أن يحمي شرايين القلب بإبقائها مرنة وممددة، وبالتالي جعلها أكثر قدرة على تحمل التغييرات الدائمة في ضغط الدم.

الدراسة التي قادها الطبيب نيكولاس أليكسوبولوس في كلية أثينا للطب في اليونان، وجدت أن من بين 14 شخصاً ممن شربوا شاياً أخضر، أظهروا تمدداً أفضل في شرايين القلب لفترة نصف ساعة خلال إجراء فحوصات لهم بالموجات الصوتية مقارنة بالأفراد الذين تناولوا نفس الكمية، لكن من مادة الكافيين المخفف أو مياه ساخنة.

ويعتقد الباحثون أن سبب ذلك هو أن الشاي الأخضر يعمل على توسيع الشرايين، مما يساعد الخلايا بإفراز المواد المطلوبة لتمدد الشرايين ومساعدة تدفق الدم بحرية أكبر.

ويقول الخبراء إن الفضل في ذلك يعود لمادة "فلافونويدز" التي تعمل كمضاد للأكسدة وتساعد على منع التهابات أنسجة الجسم، التي تبقي الشرايين مرنة ولينة.

وتضيف الدراسة أن هذه المادة قد تساعد في منع حدوث تجلط الدم، السبب الرئيسي للإصابة بالنوبات القلبية.

وقال الطبيب تشارالامبوس فلاشوبولوس، أحد المشاركين بالدراسة، والمتخصص بأمراض القلب: "وجدنا وبشكل دقيق أنه وبعد شرب الشاي الأخضر، كان هناك تأثير وقائي على بطانة الأوعية الدموية".

وأضاف الطبيب:" كل ما استلزمه الأمر هو استهلاك ست غرامات من الشاي الأخضر، التي تساوي بين ثلاثة إلى أربعة فناجين".

لكن الأكثر إثارة في الدراسة هو أن النتائج الإيجابية نتيجة شرب الشاي الأخضر دائمة وتصاعدية.

فعندما قام الأطباء بقياس شرايين الأفراد بعد أسبوعين من استهلاكهم للشاي الأخضر بشكل يومي، وجدوا أن الأوعية الدموية لديهم أكثر تمددا مقارنة بما كانت عليه قبل خضوعهم للاختبار.

وقال فلاشوبولوس: "إنها مسألة بحاجة لمزيد من التحقيق، إلا أننا نعتقد أن تناول الفرد للشاي الأخضر لشهر أو شهرين، فإن التأثير النافع سيكون أفضل بكثير".

مقابل هذا، يحذّر خبراء بأن دراسة واحدة تسبغ الشاي الأخضر بصفات سحرية، غير كافية.

ويقول الطبيب روبرت إيكل، وهو بروفسور في جامعة كولورادو، والرئيس السابق لجمعية أطباء القلب الأميركية، إن طريقة عمل أغشية الشرايين والأوعية الدموية تتأثر بعوامل عدة، بما فيها تناول كميات كبيرة من فيتامين E و C.

وقال: إن "استهلاك الشاي الأخضر قد يكون له تأثير نافع على الشرايين، إلا أنه يجب توخي الحذر".

واعترف الطبيب بأن دراسات سابقة لمحت إلى أن الشاي الأخضر ربما هو إضافة جيدة لحمية غذائية للحفاظ على قلب سليم، وفق ما نقلته مجلة "تايم".

ويُذكر أن جمعية أطباء القلب الأميركية لم تشمل بعد الشاي الأخضر في حميتها من السوائل والمشروبات، غير أن مزيدا من هذه الدراسات قد غير النظرة للأمور.

في الوقت الراهن، وإذا كنت ممن يشربون الشاي الأخضر، يستحسن مواصلة ذلك إذ أن لا سوء في ذلك.

التعليق