"جماعة الفن" تشارك بمهرجان الفنون الإسلامية في الشارقة

تم نشره في الخميس 11 أيلول / سبتمبر 2008. 10:00 صباحاً

 الشارقة - افتتح مدير إدارة الفنون في دائرة الثقافة والإعلام بالشارقة هشام المظلوم مساء أول من أمس المعرض الفني، الذي تشارك به جماعة الإمارات للفن الخاص التابعة لمدينة الشارقة للخدمات الإنسانية ضمن فعاليات مهرجان الفنون الإسلامية في الشارقة، والذي تنظمه الدائرة الثقافية تحت شعار "طريق الحرير".

وأشاد المظلوم عقب افتتاح المعرض، الذي تصاحبه ورش في الخط العربي ونسج السجاد والخزف بهذه الفعالية المتميزة والجهود الفاعلة من جامعة الفن الخاص لإبراز اهمية شعار مهرجان الفنون الإسلامية في دورتة الرمضانية الحادية عشرة هذه.

وتحدث حول المهرجان، الذي يتم التركيز فيه على الفنون الإسلامية في دول شرق ووسط آسيا وما كان لهذا الطريق التجاري والثقافي من دور في التمازج والتقارب الفني والإنساني مما شكل مشهدا حضاريا مهما في الحراك الثقافي القديم والمعاصر.

وعرف المظلوم شعار المهرجان "طريق الحرير"، موضحا أنه يشير إلى سياق التواصل الفني مع دول شرق ووسط آسيا بما تملكه من كنوز الثقافة الإسلامية القديمة، لذلك تم استقطاب معارض فنية تخصصية من الصين وأوزبكستان وإيران وكذلك معارض خارجية تأثرت بفنون الخط والتشكيل في مسار طريق الحرير.

من جانبها أكدت مديرة جماعة الفن الخاص كوثر صبري ان المعرض تم الاستعداد له بكثير من الجهود والمشاركة الفاعلة لأكثر من 15 من المعاقين وأصدقائهم كان الهدف منها دمج المعاق مع السوي في بوتقة الابداع الفني والجمالي وتنمية الذوق الفني ونشر الثقافة البصرية بين المعاقين وخروجهم للمجتمع بمشاركتهم في المهرجانات الفنية  والمناسبات المختلفة لتسليط الضوء على ابداعاتهم ومن ثم تطويرها بالاحتكاك بالتجارب الفنية الأخرى.

وأضافت أن المعرض عرض نحو 50 عملا فنيا ما بين لوحات فنية وقطع الخزف، إضافة إلى الجدارية ذات الخمس لوحات تناغمت كلوحة واحدة كبيرة وعبرت عن طريق الحرير الشهير، الذي انتقلت عبره البضائع والسلع بين الحضارات والثقافات المختلفة، فكان لجماعة الفن الخاص نفس الدور لنقل ابداع المعاق من موطن الخيال والتميز لتصل إلى العالم عبر قافلة الفن والجمال.

وأفادت بأن المعرض ركز في أقسامه الاخرى على شعار طريق الحرير أيضا برؤى متنوعة إضافة إلى ورش العمل الحية للخط العربي وغزل النسيج وترخيم الورق، حيث يستمر المعرض حتى نهاية شهر رمضان الكريم مرافقا الفعاليات الاخرى لمهرجان الفنون الإسلامية.

التعليق