مسلسلات السيرة الذاتية تغزو دراما رمضان

تم نشره في الجمعة 5 أيلول / سبتمبر 2008. 10:00 صباحاً
  • مسلسلات السيرة الذاتية تغزو دراما رمضان

 البعض يراها إفلاسا

 

عمان ـ يبدو أن المسلسلات التي تتناول السير الذاتية لشخصيات مشهورة أو لها تأثير كبير في المجتمع أصبحت أساسية خاصة في شهر رمضان ومن أكثر المسلسلات التي نالت اعجاب الجماهير من هذه  النوعية مسلسل " العندليب" الذي قدمه المغني الشاب شادي شامل و" السندريلا "  بطولة النجمة منى زكي ، ومسلسل " إمام الدعاه " بطولة الفنان حسن يوسف  وسبقهم مسلسل " أم كلثوم " الذي قدمته الفنانة ابرين .

" أسمهان "

سولاف فواخرجي   

تعود الينا من جديد بصوتها العذب واحساسها المرهف  شخصية  المطربة الراحلة " أسمهان " والتي تجسدها لنا الفنانة السورية سولاف فواخرجى ويشاركها البطولة أحمد شاكر الذي يجسد دور شقيقها " فريد الأطرش " والفنان الكبير يوسف شعبان وأمل رزق ومها عثمان ويسرى مصطفى واللبنانية ورد الخان والسورى فراس إبراهيم و كتب قصة المسلسل ممدوح الأطرش وقمر الزمان علوش وسيناريو بسيوني عثمان ونبيل المالح واخراج التونسي شوقي الماجري.

و جاء اختيار  سولاف بعد جدل كبير وحيرة دارت بين عدة أسماء فنية بارزة على الساحة الفنية، مثل المطربة اللبنانية نانسي عجرم، والممثلة الفلسطينية نسرين طافش، والمطربة كارول سماحة، ودينا حايك، وصفاء رقماني وغيرهن الى أن استقر الأمر في النهاية على سلاف فواخرجي.

ويتعرض المسلسل لحياة "أسمهان" بكل تفاصيلها منذ ولادتها حتى موتها الغامض، بالإضافة الى بعض التفاصيل الدقيقة عن تلك المراحل التاريخية الثرية بأبعادها السياسية والاجتماعية والفنية.

ولم يخلو المسلسل من المشاكل  ومنها تعرضه لأزمة قوية  تتعلق بقرار المنتج إسماعيل كتكت المشارك في إنتاج العمل برفع دعوى قضائية ضد الأمير فيصل الأطرش إبن فؤاد الأطرش شقيق أسمهان بعد قرار المنع الذي أصدره د. محسن بلال وزير الإعلام السوري ويقضي بمنع عرضه وتصديره ، وذلك بعد استغاثة الامير فيصل الاطرش لكل من الرئيس السوري بشار الأسد، ووزير الاعلام، مؤكدا  أن المسلسل يسيء إلى سمعة الأسرة نظرا لما يتضمنه من اساءات وأحداث ملفقة لا تمت إلى الحقيقة بصلة، فضلا عن أنه يظهر الفنانة الراحلة كامرأة لعوب، وكذلك يظهر الموسيقار فريد الأطرش بالرجل الضعيف الذي يفرط في شرفه، ولم يقتصر الأمر عند هذا الحد بل طالت الاساءة والد الأمير فيصل الراحل فؤاد الأطرش المتهم بأنه كان يعيش من كسب شقيقته أسمهان وأنه كان يوسعها ضربا إذا لم تدفع له.

"الإمام.. عبد الحليم محمود" 
 
حسن يوسف وابنه عمر حسن يوسف

يقدم لنا الفنان الكبير حسن يوسف مسلسل ""عبد الحليم محمود" الذي يتناول  قصة حياة الإمام الراحل "عبد الحليم محمود" شيخ الأزهر الأسبق ويشاركه البطولة لأول مرة ابنه عمر  يوسف وعفاف شعيب ومحمد وفيق وجمال اسماعيل ومحمد متولى وهالة فاخر  ميار الببلاوي  والعمل تأليف بهاء الدين ابراهيم واخراج مصطفى الشال.

ويجسد الفنان الكبير حسن يوسف شخصية الامام عبد الحليم واسهاماته فى خدمة الدين الاسلامى ، أما عمر فيجسد شخصية الدكتور "حسين" الذى يعيش حياة لاهية ويسير فى طريق الرزيلة الا أنه يلتقي مع الامام عبد الحليم فتتغير حياته ويبدأ رحلته فى طريق الهداية.

وتجدر الإشارة إلى أن الفيلم تعرض لمشاكل كثيرة ومن ضمنها الأنذار القانوني الذي ارسلته الكاتبة المصرية إلهام الحجر إلى فريق عمل المسلسل وخاصة الفنان حسن يوسف بصفته صاحب شركة "نورالإيمان" المنتجة له وذلك لمطالبتهم بوقف تصويره بسبب انزعاجها من نسب المسلسل الذي قامت بتأليفه وفق وثائق رسمية معتدة إلى مؤلف أخر وهو بهاء الدين ابراهيم .

كما قامت الهام بإخبار نقيب الممثلين المصريين أشرف زكي و رئيس شركة صوت القاهرة للصوتيات والمرئيات إبراهيم العقباوي المشاركة في الإنتاج بالمشكلة مطالبة بإعادة الحق إليها بوضع اسمها على المسلسل وحصولها على حقوقها المالية أو وقف تصويره لحين الفصل في الأمر.

وايضاً  المشكلة التي تعرض لها فريق العمل  بعد يوم طويل من البحث فى منطقة المقطم في سبيل العثور على مسجد ليصوروا فيه أحد مشاهد المسلسل  وعندما دخل فريق العمل المسجد ليثبتوا الكاميرات والإضاءة،  فوجىء الفنان حسن يوسف والمخرج بصراخ امام المسجد عند الباب قائلاً :"اوقفوا كل شىء"،كما وجه لـ حسن يوسف الكلام قائلاً: غير مسموح لك بالتصوير هنا ورغم ان الفنان حسن يوسف أخرج له تصريحاً من الأزهر الشريف، ولكن طالبه الإمام بأن يكون معه موافقة من الاوقاف، مما اضطر أسرة المسلسل البحث عن مسجد أخر .
ويذكر أن  مسلسل " عبد الحليم محمود " لم يكن هو الأول لحسن يوسف الذي يقدم من خلاله السيرة الذاتية لشخصية مؤثرة في المجتمع وذلك لأنه سبق وقدم " إمام الدعاه " عن سيرة الشيح الراحل محمد متولي الشعراوي وهو من تأليف بهاء الدين ابراهيم أيضا واخراج مصطفى الشال.

" ناصر "   
 مجدي كامل في مشهد من مسلسل ناصر
  

وعلى الرغم من ظهور شخصية الزعيم الراحل جمال عبد الناصر في أكثر من عمل درامي ، منها مسلسل " العندليب" والتي جسدها مجدي كامل  وسبقه  الفنان الراحل أحمد زكي  في فيلم " ناصر 56 "  إلا أن الشخصية التي عشقها العالم العربي  كان لابد لها من تواجد اقوى على الساحة الفنية في الدراما التليفزيونية من خلال المسلسل " عبد الناصر " بطولة الفنان مجدي كامل بمشاركة محمد وفيق وصلاح عبدالله وسوسن بدر وأحمد صفوت ولقاء الخميسي، تأليف يسري الجندي، وإخراج السوري  باسل الخطيب.

والعمل رصدت له ميزانية ضخمة تناسب الشخصيات التي يتناولها العمل واماكن التصوير أو ما تحتاجه من امكانات ومعدات انتاجية كما  يشكل العمل وثيقة تاريخية في الفترة بين عامي 1947 و1970، ويسلط الضوء على مرحلة مهمة قد يشوبها الغموض بكل مافيها من سلبيات وايجابيات وتتضمن كل ما دار من أحداث وملابسات في تلك الفترة وليس مجرد توثيق عادي لسيرة حياة زعيم راحل.

ولا يخلو العمل ايضاً من الخلافات التي نشبت بين الماكيير المصري محمد عشوب و ممدوح اليثي بصفتة نقيب السينمائيين ورئيس جهاز السينما وذلك لسماحه لجهة إنتاج المسلسل  بالأستعانة بخبراء ماكياج ايرانيين  ويتهم الليثي بأنه كاذب ومضلل .

" علي مبارك "   
 كمال ابو رايه في علي مبارك
  

وهناك مسلسل يتناول قصة رائد التنوير والتعليم بمصر الحديثة  " علي مبارك "  والذي يقوم  ببطولته بطولته الفنان كمال أبو رية، والممثلة  رانيا يوسف ولقاء سويدان و  ميرنا وليد، و نادية رشاد ، و أحمد وفيق ، وباسم السمرة، والعمل من تأليف محمد السيد عيد ، ومن إخراج وفيق وجدي.

وتدور أحداثه في عام 1944 بعد تخرج علي مبارك في مدرسة المهندسخانة ويتطرق لدوره التنويري بمصر وتقلده لعدد من المناصب الوزارية مثل التعليم والأشغال ودوره في تعليم الفتيات وبناء مصر الحديثة، ويركز المسلسل أيضا على إسهامات علي مبارك الفكرية والكتب التي ألفها.

  (محيط)

التعليق