افتتاح برنامج "التخطيط الاستراتيجي والعمل التشاركي" للشباب

تم نشره في الأربعاء 27 آب / أغسطس 2008. 10:00 صباحاً
  • افتتاح برنامج "التخطيط الاستراتيجي والعمل التشاركي" للشباب

عمان- الغد- افتتح أمين عام المجلس الأعلى للشباب د. ساري حمدان بحضور مدير عام المعهد الوطني للتدريب أسامة جرادات فعاليات برنامج "التخطيط الاستراتيجي والعمل التشاركي" الذي ينظمه مركز إعداد القيادات الشبابية التابع للمجلس لموظفي القيادت الوسطى في المجلس.

حمدان أكد على أهمية هذا البرنامج في مجال تزويد المشاركين بمهارات وقدرات تمكنهم على إعداد الخطط الإستراتيجية لمؤسساتهم بحيث يصبح العمل مؤسسيا مخططا ومدروسا ويكتسب صفة الديمومة، مشيراً أن الاستراتجيات ومن ضمنها الاستراتيجية الوطنية للشباب تمكنت من مأسسة العمل الشبابي للمجلس وأصبحت الرؤية واضحة أمام المسؤول ويستطيع البناء عليها ومتابعة الانجاز باعتبارها سياسات ثابتة وملازمة لعمل المؤسسات.

بدوره أوضح جرادات أهمية التخطيط الاستراتيجي لعمل المؤسسات لأنه يمثل ضرورة ملحة وحتمية باعتباره يعتمد على الجهد المؤسس ويعزز من مبدأ المؤسسية في الدولة والابتعاد عن الشخصية وارتباط المؤسسات بأشخاص بل برؤية وخطة واضحة طويلة الأجل بحسب ما تقضيه المصلحة العامة للمؤسسة، مشيراً أن المعهد يقوم بتدريب 7 آلاف شخص سنويا حسب الحاجة والاختصاص لعمل المؤسسات.

وكان مدير مركز إعداد القادة بالوكالة ياسين الجحاوشة تناول في كلمته أهمية هذا البرنامج في تدريب المشاركين ليساهموا في عمل مديريات الشباب في المحافظات والمراكز الشبابية الذين يؤمنون بالعمل بروح الفريق الواحد.

ويتناول البرنامج مدة انعقاده محاضرات ابرزها الادارة الاستراتيجية والتخطيط الاستراتيجي ومراحله وصياغة الرؤية والرسالة والاهداف.

 مندوباً عن أمين عام المجلس الأعلى للشباب، افتتح مساعد الأمين للشؤون الفنية والإستراتيجية د. رشاد الزعبي فعاليات اللقاء الوطني الأول للجوالات بمشاركة 40 مرشدة.

اللقاء الدي نظمته مديرية الشؤون الشبابية في المجلس يهدف الى ترسيخ عدد من القيم الإرشادية بطريقة خلاقة خاصة قيم الانتماء الوطني والولاء للقيادة وكذلك العمل الجماعي وبناء الفريق ومهارات الإتصال والحوار والاعتماد على النفس.

وكانت هيئة الإشراف التي ترأسها القائد الكشفي جبر عريقات قد وضعت برنامجا شاملاً احتوى على محاضرات وورش عمل متنوعة وزيارات ميدانية لعدد من المواقع السياحية والحضارية في المملكة.

التعليق