اختتام فعاليات مهرجان "أصواتنا"

تم نشره في الأحد 24 آب / أغسطس 2008. 10:00 صباحاً

 

أحمد الرواشدة

البتراء - اختتمت أول من أمس فعاليات مهرجان "أصواتنا"، الذي نظمته مؤسسة اوتار ودوزان الأردنية ومؤسسة ريكسون سيرتر السويدية للموسيقى السيمفونية بالتعاون مع وزارتي الثقافة والسياحة والآثار.

وتضمن المهرجان، الذي رعت ختام فعالياته سمو الأميرة منى الحسين واستمر اربعة ايام فرق كورال من فلسطين، العراق، لبنان، سورية، السويد إضافة إلى الاردن.

ويهدف المهرجان، بحسب المديرة التنفيذية للمهرجان شيرين أبو خضر، إلى دعم فن الكورال في المنطقة العربية كونه يتناول الكثير من القضايا الوطنية والسياسية والتاريخية والاجتماعية.

وأكدت ان فكرة المهرجان، التي انطلقت من الاردن هي الاولى من نوعها في المنطقة العربية، مشيرة الى ان المهرجان ركز على توحيد كلمة الكورال العربي وفكره وإغناء التراث والحضارة الانسانية في المنطقة العربية وتعميق ارتباط الكورال بالقضايا الوطنية والدينية والاجتماعية العربية.

كما هدف الى تبادل الخبرات بين فرق الكورال العربية المشاركة وتوحيد اهدافها والاستفادة من خبرات الدول الاخرى ذات الارث الكورالي الاصيل كالسويد.

من جهتها قالت قائدة كورال المدرسة الاهلية في عمان سامية غنوم ان المشاركة الاردنية في المهرجان اتاحت لفرق الكورال المحلية فرصة التعرف على الجوقات والكورالات العربية والاستفادة من الخبرات العربية والعالمية في هذا المجال.

وتضمن الحفل الختامي فقرات غنائية كورالية قدمتها فرقة حراس الارض المقدسة من القدس وجوقة الفيحاء من لبنان وفرقة دوزان وأوتار من الاردن وفرقة الهجرة التابعة للمعهد الاعلى للموسيقى بسورية وفرقة شرقان من العراق وفرقة فوتشي نوردوكاي من السويد.

التعليق