أول تكريم مصري ليوسف شاهين في ندوة عن أفلامه بالقاهرة

تم نشره في السبت 23 آب / أغسطس 2008. 10:00 صباحاً

 القاهرة - ينظم المجلس الاعلى للثقافة بمصر الاسبوع القادم ندوة لتكريم اسم المخرج يوسف شاهين الذي رحل نهاية الشهر الماضي عن 82 عاما تاركا أفلاما بعضها يعد من كلاسيكيات السينما العربية.

وقال الناقد السينمائي علي أبو شادي الامين العام للمجلس أول من أمس في بيان ان الندوة التي تفتتح الاحد القادم ستحمل عنوان (يوسف شاهين في عيون المثقفين) ويشارك فيها نقاد سينمائيون ومتخصصون في النقد الادبي منهم محمد السيد سعيد وأحمد يوسف وعبد المنعم تليمة وأحمد بهاء الدين شعبان وسامية الساعاتي وفتحي امبابي ومحمود الورداني وأستاذ التاريخ الحديث بجامعة القاهرة محمد عفيفي.

وأضاف أن الندوة التي تستمر ثلاثة أيام ستناقش محاور منها (يوسف شاهين.. الوجود القلق) و"يوسف شاهين.. انتزاع لحظة للخلود" و"العائدون الى أرض الفانتازيا من وحي يوسف شاهين" و"يوسف شاهين وابداع المستقبل" و"يوسف شاهين أمير ثقافة البحر المتوسط".

وأخرج شاهين بعض كلاسيكيات السينما المصرية في مقدمتها (الارض) الذي يأتي في المركز الثاني في قائمة أفضل مئة فيلم مصري في القرن العشرين وفي القائمة نفسها جاء فيلم (باب الحديد) في المركز الرابع.

ففي الاحتفال بمئوية السينما العالمية عام 1996 اختار سينمائيون مصريون يوسف شاهين أفضل مخرج مصري حيث ضمت قائمة أفضل مئة فيلم مصري أفلاما من اخراجه تزيد على ما تم اختياره لغيره من المصريين من هذه الافلام (ابن النيل) و"صراع في الوادي" و"جميلة" و"الناصر صلاح الدين" و"العصفور" و"عودة الابن الضال" و"المهاجر".

وقال أبو شادي الذي يرأس مهرجان الاسماعيلية للافلام التسجيلية والروائية القصيرة ان الدورة الجديدة للمهرجان في أكتوبر تشرين الاول القادم ستفتتح بأفلام شاهين التسجيلية التي أثار بعضها جدلا مثل ( القاهرة منورة بأهلها).

التعليق