انطلاق فعاليات أسبوع الضحك وغسان يغني للهاشميين

تم نشره في الجمعة 15 آب / أغسطس 2008. 10:00 صباحاً
  • انطلاق فعاليات أسبوع الضحك وغسان يغني للهاشميين

حفل فني للعبدالات في اختتام مهرجان "صيف عمان 2008"

محمد الكيالي

عمان- انطلقت مساء أول من أمس فعاليات أسبوع الضحك على أدراج المسرح المكشوف في حدائق الحسين وذلك ضمن أحداث مهرجان صيف عمان "أهلا بالكل" الأول والذي استمر على مدار ثلاثة أيام.

وضمن جمهور مميز تجاوز الألف، بدأت العروض الضاحكة التي أشرف عليها أعضاء لجنة النحكيم المكونون من الفنان الكوميدي الأردني نبيل صوالحة، ورئيسة تحرير مجلتي ليالينا وأهلا رانيا عميش ومقدم البرامج اللبناني ولاعب كرة السلة سابقا طوني بارود.

وقدم الحفل الفنان الفكاهي محمد المدفعي نجم برنامج "عصمان في رمضان" الذي تعامل مع الجماهير بكل تلقائية وذلك بعد أن استمع الحضور لمقطوعة من "المقالب" التي يجريها المدفعي بالناس على أثير فن إف إم.

وتم خلال اليوم الأول للمسابقة، تقديم 3 مشاركين لأعمالهم وفنياتهم التمثيلية والكوميدية وهم قصي الناظم، فارس حدادين ومجاهد سمارة، حيث قدم قصي دور "كونترول" الحافلة، وأدى حدادين عدة أدوار قلد فيها كلا من الإعلامي السابق أكرم خزام والرئيس الأميركي جورج بوش وشخصيات من المسلسلات الأردنية نالت استحسان الجماهير، وارتأى سمارة أن يقدم تمثيلا مشابها لشخصية الفنان الكوميدي زهير النوباني وشخصية سودانية تزور إحدى المستشفيات الأردنية منتقدا ظاهرة الاعتداء على الأطباء إضافة إلى تقليده دور عبد المحسن العنزي في المسلسل السعودي الضاحك طاش ما طاش.

وتم توزيع قصاصات خاصة على المتفرجين للإدلاء بتصويتهم بمساعدة لجنة التحكيم التي كانت تبدي رأيها بكل مشارك إلى أن تم الإعلان عن ترشح حدادين وسمارة إلى الأدوار القادمة والتي سيتم فيها مساء اليوم اختيار الفائز الأول في الأسبوع.

وعلى المسرح الرئيسي، كان الفنان الأردني الشاب فادي غسان يقدم وصلته الغنائية وسط حضور جماهيري متوسط، حيث ألقى عددا من أغنياته الخاصة منها "أمينة" ويا دلهو" إضافة إلى أغنية "سرى الليل" التي قام بأدائها بريمكس جديد كان قد نظمه.

وعرج على الأغاني التراثية ليغني "ريدها" و"صلوا عالزين"، ومن الأغاني الوطنية أغنية "هاشمي" و"جيشنا" و"غز البيارق" لعمر العبداللات و"عبدالله يا عونك" لبشار السرحان.

وتفاعل الجمهور الذي تواجد أمام المسرح بالرغم من قلته عن سابقيه، حيث تألفت الحلقات التي عمل صانعوها على أداء الدبكات الشعبية. ولوحظ تواجد أمين عمان المهندس عمر المعاني بالجوار في جولة تفقدية على أجزاء الحدائق وأركانها.

ونوع غسان من أدائه الغنائي وأبرز تميز صوته بتقديم بعض من الفنون المصرية حيث قدم أغنية "وحدة وحدة" لمحمد حماقي، و"كل مرة" لتامر حسني، و"ضحكت" و"يدق الباب" لعمرو دياب.

ومن الأغاني التراثية الأخرى، غنى "بين العصر والمغرب" لسميرة توفيق، و"فوق النخل": لإلهام المدفعي و"فطومة" و"يا طير يا طاير" واختتم بأغنية لبنانية هي "يا ستي يا ختيارة".

والفنان فادي غسان من مواليد التاسع من تموز (يوليو) العام 1978، وهو حاصل على شهادة البكالوريوس في الموسيقى، ويجيد الغناء العربي والإسباني.

وشارك في العديد من المهرجانات المحلية مثل: مهرجان العقبة، مهرجان الفحيص، مهرجان جرش، احتفالات الأكاديمية للموسيقى ومهرجان الأغنية الأردنية الأول، والمهرجانات الدولية مثل مهرجان هيلي، مهرجان دبي للتسوق، إحياء ذكرى محمد عبد الوهاب - مصر في دار الأوبرا، مهرجان رام الله ومهرجان ليالي روتانا في عمان.

وتختتم العروض الغنائية للمهرجان بعرض غنائي ساهر للفنان عمر العبداللات على المسرح الرئيسي في الثامنة والنصف من مساء اليوم. وكان مهرجان "صيف عمان" قد انطلق في الثالث والعشرين من الشهر الماضي، وتضمن أمسيات موسيقية وغنائية وأسبوع ضحك، وأغاني شعبية ووطنية وعروضا أكروباتية بالنار وعروضا مسرحية للكبار والصغار وعروض سيرك تقام في متحف الأطفال وعرض الجيوش الرومانية وعروض الهيب هوب بالتعاون مع المركز الثقافي الفرنسي وعروضا سحرية للساحر داهش بيك.

وتم في إطار فعاليات المهرجان تقديم مسرحيات "غاز وكاز وثلاثة فاز" من بطولة الفنانين الكوميديين حسين طبيشات ومحمود صايمة، "الفرج القريب" للفنان خليل مصطفى و"زعل وخضرة" للفنان حسن سبايلة.

وشاركت في فعاليات المهرجان، الذي تتبناه أمانة عمان وشركاء استراتيجيون معها، فرقة السامبا البرازيلية، فرقة الزفة المصرية، فرقة رقصة التنورة المصرية، فرقة أوكيناوا اليابانية، فرقة الكرك، فرقة الرمثا، فرقة العقبة البحرية، فرقة معان، فرقة ديرعلا، فرقة الأمانة، فرقة القوات المسلحة، فرقة وزارة الثقافة، فرقة حبر، فرقة آخر زفير، فرقة جدل، فرقة عزيز مرقة، عمر الفقير ومجموعته، فرقة زمن الزعتر، فرقة أطفال النغم (المنتدى الأردني للموسيقى العربية)، الفنان الأردني عمر العبداللات، الفنان الأردني د. أيمن تيسير في ليلة طرب، والفنانون الأردنيون والعرب وهم أحمد عبندة، زياد صالح، توفيق الدلو، ماجد زريقات، طارق بجالي، محمد الحوري، بشار وسلمى، حسين السلمان (المنتدى الأردني للموسيقى العربية) عبدالله العجرمي، رامي شفيق، سعد أبو تايه، طوني قطان، عازف الإيقاع سامر الصغير، محمود الخياط، جهاد سركيس، فادي غسان، ليندا حجازي (المنتدى الأردني للموسيقى العربية)، ربى صقر مع الشاعرة زليخة أبو ريشة وعازفة البيانو زينة أزوقة.

التعليق