كبار السن أقل قلقا من الشبان

تم نشره في الثلاثاء 12 آب / أغسطس 2008. 10:00 صباحاً

 برلين- أكد أطباء علم النفس في المركز الالماني لطب الشيخوخة في برلين أن الأبحاث لا تؤيد الفكرة العامة بأن كبار السن أكثر قلقا من صغار السن.

وقال الاطباء في العدد الرابع من دورية "خدمة معلومات طب الشيخوخة" لعام 2008 إن الدراسات أوضحت أن كبار السن يتجهون في الواقع إلى إظهار أعراض أقل من القلق.

وأشار المؤلفون إلى أن أطباء علم النفس يفرقون بين أعراض القلق العاطفية والادراكية والجسدية. والاعراض العاطفية هي أعراض انفعالية تصاحب القلق مثل العصبية. والاعراض الادراكية هي مخاوف مرتبطة بالقلق. أما الاعراض الجسدية فهي ردود فعل جسمانية مثل تعرق اليدين.

وأظهرت دراسة أجريت في عام 2006 وجود فارق بسيط في الاعراض العاطفية والجسدية للقلق بين كبار السن والشبان.

واختبرت دراسة أخرى في نفس العام القلق لدى أكثر من 8500 شخص تتراوح أعمارهم ما بين 16 و74 عاما. وفي كل من الـ11 مجموعة، التي صنفت، كان مدى القلق يقل مع تقدم العمر، حسبما أشارت الهيئة، وخاصة ما يتعلق بالوضع المالي والوظيفي والعائلي والعلاقات الاجتماعية. وبالنسبة للمخاوف التي تتعلق بالصحة قال المركز الألماني لطب الشيخوخة إنه لم يكن هناك فارق واضح بين المجموعات.

التعليق