فتاة سعودية تؤدي دور البطلة في فيلم أميركي عن مراهقة عربية

تم نشره في الاثنين 14 تموز / يوليو 2008. 09:00 صباحاً

 

دبي- تعرض شاشات السينما الأميركية خلال عطلة الصيف فيلما مثيرا للجدل تدور أحداثه حول الحياة الجنسية لفتاة عربية أميركية مراهقة، وتؤدي دور المراهقة فنانة سعودية تحمل الجنسية الأميركية.

وتلعب الفنانة السعودية الأميركية الشابة سمر بشيل (20 عاما) الدور الرئيسي في فيلم "تاول هيد" Towelhead الذي تدور أحداثه حول ظهور الوعي الجنسي لدى فتاة عربية تعيش في ولاية تكساس تدخل سن المراهقة أثناء حرب الخليج عام 1991.

والفيلم ينسج مشاهده من أحداث رواية كتبتها أليشيا إيريان، ويمثل فيه نجوم كبار من أمثال آرون إيكارت وتوني كوليت.

وسمر بشيل هي من أم أميركية وأب سعودي يتحدر من أصول هندية، بحسب ما نشرته صحيفة "جولف ديلي نيوز" البحرينية الجمعة.

وولدت سمر في كاليفورنيا، وانتقلت مع والدها إلى السعودية وهي في الثالثة من عمرها عندما حصل والدها على عمل مع أحد البنوك في المملكة. وبعد سنتين انتقلت مع والديها إلى البحرين حيث درست في مدرسة البحرين والمدرسة البريطانية في البحرين. وطوال السنوات العشر التي قضتها سمر في البحرين شاركت في العديد من المسرحيات التي كانت تنظمها المدرسة البريطانية.

وفي عام 2003 عادت سمر مع والدتها وأخيها إلى كاليفورنيا لتتابع من هناك البحث عن شغفها بالتمثيل، حيث اختارها مخرج الفيلم آلان بول بدور البطلة في فيلمه "تاول هيد" في 2007. كما اختارتها مجلات المشاهير عام 2007 كأحد أبرز عشرة نجوم صاعدين.

وتدور أحداث "تاول هيد" حول فتاة عربية مراهقة تدعى "جسيرة" (ويؤدي دورها سمر بشيل) تضطر للعيش مع والدها اللبناني المتزمت الذي يعيش في بلدة صغيرة في تكساس خلال حرب الخليج الأولى.

تصارع جسيرة (13 عاما) الأسلوب المتزمت لوالدها والسلوك العنصري لزملائها في المدرسة. وتدرك لأول مرة في حياتها الحقيقة المؤلمة في كونها فتاة عربية تعيش في مجتمع أميركي مما يدفعها للهوس الجنسي بأحد الجيران وهو متزوج وأب لأطفال.

وأثار الفيلم جدلا بسبب المشاهد الجنسية بين مراهقة ورجل متزوج لديه أطفال، إلا أن مخرج الفيلم حرص ألا يظهر في المشاهد أكثر من كتفي الممثلين آرون إيكارت وسمر بشيل.

ورغم أنه من المفترض أن يعرض الفيلم خلال عطلة الصيف في أميركا، إلا أنه ما يزال غير واضح عن الموعد الذي سيعرض في الشرق الأوسط.

وأنهت الفنانة سمر بشيل تصوير فيلم آخر (كروسينغ أوفر) Crossing Over وقفت فيه أمام أشهر نجوم هوليوود كهاريسون فورد وشين بين وراي ليوتا وآشلي جود.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »بكفينا مسخرة (لينا)

    الثلاثاء 15 تموز / يوليو 2008.
    للاسف قد وصلت بنا الحال الى هذا المستوى من الانحطاط الاخلاقي والديني
  • »بكفينا مسخرة (لينا)

    الثلاثاء 15 تموز / يوليو 2008.
    للاسف قد وصلت بنا الحال الى هذا المستوى من الانحطاط الاخلاقي والديني