القضاة: "الرياضة تنمي الأجيال والاهتمام بها واجب الجميع"

تم نشره في الخميس 3 تموز / يوليو 2008. 10:00 صباحاً

اللجنة المنظمة لسباق السلط للفروسية تعقد اجتماعها الأول

 

السلط- اعداد اللجنة الاعلامية

عقدت اول من امس اللجنة المنظمة العليا لسباق السلط للفروسية، الذي تنظمه لجنة الفروسية في نادي السلط، اجتماعها الاول في مقر النادي برئاسة عادل القضاة, رئيس مجلس إدارة مصفاة البترول.

خالد عربيات رئيس النادي رحب في البداية بالحضور وقدم فكرة توضيحية عن السباق الذي يقام بمناسبة اختيار السلط عاصمة الثقافة لعام (2008) وبرعاية العين مروان الحمود, رئيس مؤسسة اعمار السلط,  مشيرا الى ان النادي قرر استحداث لجنة الفروسية لتقوم بنشاطات جديدة إضافة للعبتي كرة اليد والقدم, لافتا الى انه سوف يصار خلال الفترة المقبلة لرفع طلب لاتحاد الفروسية للانضواء تحت مظلته.

وأضاف ان النادي ماض خلال الاعوام المقبلة لتنظيم هذا الحدث بهدف التفاعل مع المجتمع المحلي وان الادارة سوف تخصص ميزانية خاصة للجنة الفروسية ونشاطاتها, واستعرض عربيات اسماء اعضاء اللجنة المنظمة العليا.

بدوره قدم عبدالله الحمود, رئيس اللجنة الفنية, شرحا موجزا عن تفاصيل السباق والتجهيزات التي تم إنجازها لتحضير مسار السباق الذي يقام في منطقة ام زيتونة- الطرازين-, مشيرا الى ان الاستفادة التي جنتها اللجنة خلال تنظيمها العام الماضي النسخة الاولى من السباق كبيرة وكان لها أثر إيجابي في التغلب على كثير من العوائق والتي تم تداركها خلال فترة العمل والتحضير.

وبيّن بأن عمل اللجنة يحتاج الى تكاثف الجهود من جميع ابناء المحافظة حتى يصبح هذا النشاط أساسيا ضمن خطة النادي في الأعوام القادمة "نشاطات النادي بحاجة لتضافر أيادي الجميع من خلال توفير الدعم حتى يواكب النادي كل جديد ويبقى منارة في عالم الرياضة الأردنية".

وقال عادل القضاة رئيس اللجنة المنظمة "هذا شرف لي اختياري رئيسا للجنة وأنا أشكر ثقتكم بأن أكون على رأس اللجنة التي تضم العديد من أبناء السلط الغيورين على مدينتهم ويسعون إلى الارتقاء بها في كافة الجوانب, وخصوصا الرياضة والشباب المجالان اللذان يوليهما جلالة القائد جل اهتمامه, وهما يحظيان باهتمام كبير من ابناء المحافظة, لذا فان اجتماعنا "اليوم" هو دليل على استمرار العملية الاستراتيجية في دعم الرياضة لبناء جيل يحمل تراث الأجداد من خلال تنظيم نشاط الفروسية".

وأضاف "المطلوب من الجميع تكثيف الجهود لتعزيز سبل نجاح هذا الحدث حتى يصل لمراحل التميز في المستقبل القريب, مبديا دعمه للسباق بهدف تحقيق أهدافه المنشوده التي أقيم من أجلها".

وقال النائب السابق وعضو اللجنة النظمة غالب الزعبي ان هذا السباق يعيد الى الاذهان الموروث الثقافي والتاريخي خصوصا أن سباقات الخيول من اولى الرياضات, والرجوع لها بمثابة العودة الى التاريخ الذي نفاخر به الجميع, مشددا على ضرورة الاستمرار في تنظيم مثل هذه النشاطات التي تنمي الشجاعة والقوة لدى الاجيال الجديدة.

من جانبه قدم جمال خريسات, مدير شباب العاصمة ورئيس لجنتي الافتتاح والختام شرحا مفصلا عن حفل الافتتاح الذي سيبدأ الساعة الخامسة مساء يوم السبت المقبل بالسلام الملكي وتلاوة أي من الذكر الحكيم قبل ان يقدم عدد من الفرسان استعراضا على خيولهم ومن ثم تقدم فرقة شابات السلط فقرة فنية تعبر عن طبيعة مناسبة السباق- اختيار السلط عاصمة للثقافة.  

وأكد مدير الشؤون الشبابية في المجلس الاعلى وعضو اللجنة المنظمة حسين الجبور على تقديم كافة خبراته في تنظيم مثل هذه السباقات والمكتسبة من تنظيم اهل مادبا لمثل هذه السباقات والتي اضحت معلما حضاريا لاقى استحسان الجميع والسياح للمحافظة.

وقبل ختام الاجتماع فُتح باب الحوار والذي تركز على توفير موارد دعم جديده للنادي حتى يستمر بتحقيق إنجازاته, وتركز الامر على ايجاد شركات راعية لفرق النادي.

التعليق