عازفان فرنسيان يستحضران تجارب لكبار موسيقيي العالم

تم نشره في الاثنين 23 حزيران / يونيو 2008. 10:00 صباحاً
  • عازفان فرنسيان يستحضران تجارب لكبار موسيقيي العالم

"عمان بحلة كلاسيكية" في دارة الفنون

 

محمد الكيالي

عمان- نظم المركز الثقافي الفرنسي في عمان مساء أول من أمس أمسية موسيقية في ساحة الآثار بدارة الفنون ضمن برنامج "عمان بحلة كلاسيكية".

وقدم الثنائي الفرنسي الشاب اليونور دارمون(22 عاما) على آلة الكمان وآدم لالوم(21 عاما) على البيانو عرضا موسيقيا في إطار الدورة السابعة والعشرين لعيد الموسيقى.

وقال مدير المركز الثقافي الفرنسي في عمان آدم فرنسوا كزافيي أن الفرصة سنحت للفرنسيين ليستعرضوا مواهبهم الموسيقية والفنية أمام الجمهور الأردني.

وأشار إلى أن الأمسية الفنية يأتي تنظيمها بفضل الداعمين الأربعة المتمثلين بشركة الاتصالات الأردنية وبنك سوسيتيه جنرال الأردن وفندق الانتركونتننتال والملكية الأردنية.

وعزف الثنائي مقطوعات موسيقية لعدد من الموسيقيين وهم: الملحن والموسيقار وقائد الاوركسترا الألماني جوان برامز(1833-1897)، والعازف والملحن الأسباني بابلو دو ساراسات(1844-1908)، والفرنسيان الملحنان موريس رافيل (1875-1937) وغابرييل فوري (1845-1924).

وبدا على دارمون ولالوم التمكن من أسلوب العزف وجذب انتباه الجمهور الحاضر من خلال حركاتهم الأدائية المتقنة وفي تناول المقطوعات الموسيقية المختلفة وإمكانية الانتقال من النغمة الهادئة إلى الصاخبة الحركية.

وولدت دارمون عام1986 في مدينة نانسي الفرنسية وبدأت بتعلم العزف على الكمان في الخامسة من عمرها، وفازت بإجماع لجنة التحكيم في مسابقة الدخول الخاصة بالمعهد الوطني العالي للموسيقى في باريس، كما حصلت على الجائزة الأولى من مؤسسة مجموعة بنك شعب من الـ

(ADAMI) عام 2008، ومن مؤسسة ماير للسنة الثالثة على التوالي ومن نادي روتاري، إضافة إلى حيازتها على جائزة "بريجيت دو بوفون" والجائزة الثانية في المسابقة العالمية للعزف على الكمان في أفينيون عام 2005.

ودخل الشاب لالوم معهد الموسيقى في مدينة تولوز عام1999، وفي عام 2000 حصل على الجائزة الأولى في مسابقة بريست، وشهادة في التعليم العالي في العزف على البيانو من معهد الموسيقى في باريس عام2006.

ويقدم لالوم وبشكل منتظم حفلات موسيقية كعازف منفرد وعازف في موسيقى الحجرة في مختلف المهرجانات، وحاز على الجائزة الأولى من مؤسسة "دو فرانس" لعام2005-2006، إضافة إلى نيله للجائزة الأولى وبالإجماع من منتدى النورماندي وجائزتي "درووي-بورجوا" و"إليزابيث كليشيه".

وانطلق مشروع "عمان بحلة كلاسيكية" العام الماضي بهدف إطلاع الجمهور الأردني على عروض ومعزوفات موسيقية لكبار الفنانين العالميين، وإضفاء جمالية جديدة على عمان، كما تمت استضافة فرق من موسيقى الحجرة من فرنسا في كل شهر لتعزف المعزوفات العالمية للموسيقى الكلاسيكية من موزارت وبرامز مروراً ببتهوفين وهاندل ورافيل دو ساراسات وغيرهم.

التعليق