ضرب مبرح لغادة عبد الرازق في المشهد الأول من أحدث أفلامها

تم نشره في الاثنين 23 حزيران / يونيو 2008. 09:00 صباحاً
  • ضرب مبرح لغادة عبد الرازق في المشهد الأول من أحدث أفلامها

 

القاهرة- تعيش الممثلة المصرية غادة عبد الرازق حاليا حالة من النشاط الفني عقب حصولها على جائزة الآداء المتميز وتكريمها من شبكة راديو وتليفزيون العرب "ايه أر تي" عن دورها في فيلم "45 يوم".

وبدأت غادة عبد الرازق قبل أيام تصوير أحدث أفلامها السينمائية بعنوان "7 سبتمبر" مع المطرب أحمد فهمي ومنة فضالي ومن إخراج وإنتاج زوجها وليد التابعي.

وشهد أول أيام تصوير الفيلم موقفا صعبا حيث كان المشهد يضم خلافا بينها وبين بطل الفيلم أحمد فهمي يتطور إلى ضربها وتمزيق ملابسها حيث أصرت غادة على أن يكون الضرب حقيقيا حتى يصل المشهد لدرجة عالية من المصداقية.

لكن الأزمة الحقيقية تمثلت في ارتباطها في نفس اليوم بحضور حلقة من برنامج "البيت بيتك" بالتليفزيون المصري حضرتها بنفس الملابس الرثة ورفضت أن تغير تسريحة شعرها أو ملابسها حتى لا تتأخر عن موعدها.

وتشارك الممثلة الشابة حاليا في عدد أخر من الأعمال الفنية بينها مسلسل "طريق الخوف" وفيلم "الدنيا لينا" كما سافرت صباح يوم الأربعاء الماضي إلى دبي لحضور العرض الخاص لفيلمها الأخير "الريس عمر حرب" الذي يخرجه خالد يوسف في الإمارات.

التعليق