لوف يتولى الدفاع عن بالاك

تم نشره في السبت 14 حزيران / يونيو 2008. 09:00 صباحاً

تينيرو (سويسرا)- تولى مدرب منتخب المانيا لكرة القدم يواكيم لوف يوم امس الجمعة الدفاع عن قائد المنتخب وصانع العابه ميكايل بالاك الذي كان على غرار زملائه غير موفق في المباراة التي خسروها امام كرواتيا 1-2 في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثانية ضمن نهائيات كأس اوروبا 2008 المقامة حاليا في النمسا وسويسرا حتى 29 الحالي.

وقال لوف في المؤتمر الصحافي اليومي "يجب عدم التركيز على ميكايل حصريا. لقد كسبنا مباريات خلال التصفيات بدونه عندما كان مصابا (من نيسان (ابريل) الى كانون الاول(ديسمبر) 2007)، وتحمل لاعبون آخرون في غيابه كثيرا من المسؤوليات".

واضاف "الكرواتيون فرضوا عليه رقابة مزدوجة وهذا ما عقد الامور بالنسبة الينا لان ميكايل لم يستطع ان يلعب كالمعتاد".

وختم لوف بالقول "رغم ذلك، كان يطلب الكرة باستمرار ويحاول ايجاد الحلول. في مواجهة النمسا (الاثنين) سيبقى دوره كما هو حيث سيستمر في تقاسم المهام الهجومية والدفاعية مع تورستن فرينغز لانهما متفاهمان بشكل جيد ولا يوجد حل افضل من ذلك".

وكان بالاك (31 عاما و83 مباراة دولية و36 هدفا دوليا) في اعلى مستوى مع فريقه تشلسي الانجليزي في نهاية الموسم، وقد ظهر كذلك في الاستعدادات امام بيلاروسيا (2-2) وصربيا (2-1)، لكنه لم يكن مقنعا في الجولتين الاوليين من النهائيات الاوروبية ضد بولندا (2-صفر) وكرواتيا (1-2).

التعليق