روسي يسعى للحفاظ على صدارته في جائزة كاتالونيا الكبرى

تم نشره في الجمعة 6 حزيران / يونيو 2008. 09:00 صباحاً

بطولة العالم للدراجات النارية

 

برشلونة - سيسعى دراج ياماها الايطالي فالنتينو روسي متصدر فئة "موتو جي بي" الى الحفاظ على صدارته في جائزة كاتالونيا الكبرى، المرحلة السابعة من بطولة العالم للدراجات النارية التي تستضيفها حلبة مونتميلو في برشلونة.

ويتوقع ان يواجه روسي المتألق في الفترة الاخيرة منافسة حادة من دراج دوكاتي بطل العالم الاسترالي كايسي ستونر الفائز العام الماضي في برشلونة والساعي بدوره للعودة الى اعلى منصة التتويج بعدما استعاد شيئا مستواه في المرحلة الماضية على حلبة موجيللو بحلوله ثانيا خلف الايطالي.

وكان روسي قد حقق في ايطاليا فوزه الثالث على التوالي هذا الموسم بعد سباقي الصين وفرنسا، كما انه سطر فوزه السابع على التوالي على حلبة موجيللو حيث دأب على الصعود الى اعلى منصات التتويج فيها منذ عام 2002، معززا بالتالي فرصه في استعادة اللقب الغائب عنه منذ عامين بعد ان رفع رصيده الى 122 نقطة بفارق 12 نقطة وصيفه دراج هوندا الاسباني بدروزا.

وقد لا يختلف الامر هذا الاحد اذ ان "الدكتور" هو الدراج الاكثر نجاحا على الحلبة الكاتالونية حيث فاز هناك في 8 مناسبات صاعدا 11 مرة متتالية الى منصة التتويج، وهو علق قائلا: "العام الماضي في كاتالونيا تلقيت خسارة قاسية امام ستونر لكن هذا الامر لم يحبط عزيمتي. هذه السنة الدراجة والاطارات يعملان بطريقة رائعة لذا نحن مستعدون بشكل كامل. سيكون لدينا دافعا وستصعب هزيمتنا".

من جهته، قال ستونر: "عشت منافسة قوية مع روسي وبدروزا في سباق العام الماضي، لكننا استحقينا الفوز. في 2007 كانت حالة دراجتنا مميزة بينما نحتاج هذه السنة الى بعض التعديلات، لكن الفريق يعمل بجهد للسير قدما، وانا واثق بأننا سنكون في موقع المنافس هذا الاسبوع كما كانت الحال في موجيللو".

ومن دون شك سيخشى الاثنان افضلية وقوف بدروزا على ارضه، وهو الذي تفوق عليهما في جائزة اسبانيا، المرحلة الثانية من البطولة في اذار(مارس) الماضي، والمولود في ساباديل التي تبعد 20 كلم عن الحلبة.

واكد بدروزا انه لديه الكثير ليقدمه على ارضه: "سأسابق امام جمهوري الذي اقدر تشجيعه لي. الاجواء دائما رائعة في مونتميلو، وسأفعل ما بوسعي لاقدم سباقا جميلا".

ولا يختلف الامر ناحية الاسباني الاخر خورخي لورنزو زميل روسي في ياماها وثالث الترتيب العام، الذي لم يكمل السباق الماضي منسحبا بعد سقوطه خلال محاولة تخطيه الايطالي اندريا دوفيتسيوزو عند نقطة خطرة، وهو يريد النهوض من كبواته المتلاحقة ابتداء من تعرضه لاصابة قوية في الصين والى خيبته في ايطاليا.

وقال لورنزو: "لحسن الحظ هذه السقطة لم تضاعف اصابتي في الكاحلين وسأكون جاهزا اليوم الجمعة. لقد عرفنا المشكلة في الدراجة التي جعلتني في موقف صعب خلال السباقين الاخيرين. احب حلبة مونتميلو ومحبي الكثيرين سيكونون هناك".

وفي فئة "250 سم مكعب"، سيواجه الفنلندي ميكا كاليو متصدر الترتيب العام عصبة من السائقين الاسبان المرشحين للفوز بالمركز الاول على رأسهم اليكس ديبون والفارو باوتيستا وهكتور باربيرا.

كما تبدو الصورة مشابهة في فئة "125 سم مكعب" ناحية صعوبة مهمة المتصدر الايطالي سيموني كورسي الذي سيقف في مواجهة الاسبان نيكولاس تيرول وخوان اوليف وبول اسبارغارو، اضافة الى بطل العالم المجري غابور تالماتشي.

التعليق