منتخب الضاحية للجنسين يبدأ رحلة الإعداد الثانية لبطولة العالم اليوم

تم نشره في الأربعاء 4 حزيران / يونيو 2008. 10:00 صباحاً

 

عمان- الغد- يبدأ منتخب اختراق الضاحية للجنسين، رحلة الاعداد الثانية لبطولة العالم التي سيستضيفها اتحاد العاب القوى خلال صيف العام المقبل، وذلك من خلال المعسكر التدريبي المغلق الذي سيقام في فندق (بالميرا) ابتداءً من اليوم، بقيادة المدرب الكيني ديفيد ميانو والمدرب الوطني عماد احمد وبرفقة اداري المنتخبات خضر رحال، ويستمر حتى الثلاثين من شهر حزيران/ يونيو الحالي، ويشتمل على تدريبات صباحية ومسائية مكثفة.

يذكر ان هذا المعسكر الثاني للمنتخب بقيادة ميانو بعد المعسكر الاول الذي اقيم بنفس الفندق خلال الفترة (3-22) من شهر ايار/ مايو الماضي، وأعقبته تدريبات يومية في اروقة مدينة الحسين للشباب.

وتبحث لجنة المنتخبات من خلال هذا المعسكر تجهيز اللاعبين بدنيا وفنيا ضمن الخطة التي اعدتها لجنة المنتخبات، لتأسيس منتخب قوي قادر على المنافسة في الاستحقاقات العربية والقارية والدولية المقبلة.

وتضم قائمة المنتخب الوطني للضاحية كلا من اللاعبين واللاعبات المشاركين في المعسكر وهم: محمد تيسير، ومثقال العبادي، ورأفت الزبون، وفتحي عودة، وعمر المراشدة، وأيمن كامل، ومراد ثلجي، وايمن احمد، ويوسف السعود، ومحمد ارحيل، وآلاء زياد وآمنة يوسف واسراء يوسف، بإشراف مدير المنتخبات زيدان العبادي، فيما يلتحق بقية اللاعبين عقب انتهائهم من الامتحانات المدرسية.

رحلة إعداد متواصلة

يذكر ان لجنة المنتخبات وبالتعاون مع المدرب الكيني ميانو والمدربين الوطنيين، قد شرعت في رحلة اعداد المنتخبات منذ المشاركة في بطولة العالم (36) التي جرت مؤخرا في اسكتلندا، ومضت بعد العودة من خلال التدريبات المكثفة والمعسكرات الداخلية، بهدف تجهيز منتخب مثالي للجنسين قادر على مقارعة الابطال العالميين من خلال منافسات النسخة (37) من بطولة العالم التي سيستضيفها اتحاد اللعبة صيف العام المقبل في نادي البشارات للغولف.

وتنظر اللجنة الفنية في الاتحاد الى زج لاعبات المنتخب الوطني لاختراق الضاحية، واللواتي يبرعن في مختلف مسابقات العاب القوى وخاصة للمسافات الطويلة، من خلال منافسات البطولة العربية في تونس، لإدخالهن في نفق الاحتكاك وزيادة خبرتهن للمنافسات العالمية، حيث تظهر من اللاعبات المشاركات في تونس، كل من آلاء زياد وبراءة مروان وبيان عصام ورشا ايوب، واللواتي يمثلن اعمدة منتخب اختراق الضاحية بشكل يجعل جاهزية اللاعبات تمر في اكثر من طريق فني سواء بالمعسكرات الداخلية والتدريبات المكثفة والمشاركة الخارجية مما يؤهلن لتحقيق انجاز جديد للعبة في بطولة العالم (2009).

إلى ذلك يواصل امين السر والمدرب احمد المصري برفقة اللاعبة لينا فيكتور مشاركتهما في دورة (الرمي)، التي ينظمها مركز التنمية الاقليمي في القاهرة خلال الفترة (1-10) حزيران/ يونيو المقبل بمشاركة عربية ودولية واسعة.

التعليق