تحقيقات بشأن رقص "دينا" بملابس ساخنة في حفل مدرسة ثانوية بمصر

تم نشره في الأحد 18 أيار / مايو 2008. 09:00 صباحاً
  • تحقيقات بشأن رقص "دينا" بملابس ساخنة في حفل مدرسة ثانوية بمصر

 

القاهرة- بدأت وزارة التربية والتعليم المصرية صباح الخميس الماضي التحقيق في واقعة تنظيم احدى المدارس الثانوية الخاصة حفلا لتلاميذها وأولياء أمورهم أحيته الراقصة المعروفة دينا بملابس رقص ساخنة.

وقال المستشار الاعلامي لوزير التربية والتعليم د. فريد اسماعيل إن الشؤون القانونية بالوزارة ستباشر تحقيقاتها بشأن صحة تقارير صحافية ذكرت مدرسة ثانوية خاصة استقدمت الراقصة "دينا" لإحياء حفلة حضرها التلاميذ وأولياء الأمور، وستتم معاقبة المسؤولين في حالة ثبوت ذلك، قائلا "إن الوزارة لا يمكنها التستر أو السكوت على مثل هذه الأمور".

وأشار إلى أن الوزارة لم تتلقّ حتى الآن دعوى قضائية، أو أي أوراق رسمية من أي جهة. وكان يشير بذلك إلى ما نشرته صحيفة "أخبار الحوادث" الحكومية المصرية في عددها الأخير، بأن المحامي المعروف نبيه الوحش قام بمقاضاة وزير التربية والتعليم يسري الجمل لسماحه بحفلة تحييها الراقصة دينا ارتدت فيها ملابس رقص ساخنة بين تلاميذ الثانوية الذين تسابقوا لالتقاط صور لتضاريس جسمها.

وأكد مساعد أول الوزير د. رضا ابو سريع ان عقوبات رادعة تنتظر المدرسة التي نظمت الحفل، اذا ثبت ما قاله المحامي، مشيرا إلى أن المدرسة يصرح لها بأنشطة ورحلات وحفلات سمر وترفيه، لكن ليس بهذا الشكل وبإحضار راقصة.

وتوعد أبو سريع بعقوبة هي الاشد في حال ثبوت الواقعة بغض النظر عن القضية المرفوعة على الوزير، لأنها مرفوعة عليه بصفته وزير تربية وتعليم وليست لشخصه، ولهذا لا يمكن أن نحول الامر الى موضوع شخصي وننسى ما حدث.

إلا أن الراقصة دينا نفت، في تصريح الاتهامات التي وجهها اليها المحامي نبيه الوحش في الدعوى التي أقامها ضد وزير التربية والتعليم ووكيل اول الوزارة لشؤون التعليم الثانوي.

وقالت انها لم تقم بأي شيء مخالف للقانون ولا بأفعال خادشة للحياء، ولم تظهر بملابس شبة عارية. وتابعت "كانت ملابس رقص عادية، وقمت بتغطية البطن وكان الجميع في غاية الاحترام".

واستطردت "لا يعنيني أن ترفع ضدي أي قضية يهدف صاحبها الشهرة من وراء رفعها".

وكانت جريدة "أخبار الحوادث" ذكرت في عددها الأخير أن احدى المدارس الخاصة أقامت في فندق مطل على النيل، حفلا باسم "البروم" وهو نوعية من الحفلات ظهرت بقوة في مصر خلال العامين الماضيين وتفرد لها الصحف الشبابية والمجلات صفحات عديدة.

وقامت المدرسة بالتعاقد مع الراقصة دينا لإحياء الحفل، والتف التلاميذ حول دينا وقاموا بالتقاط الصور ومقاطع الفيديو لجسمها اثناء الرقص من خلال كاميرات هواتفهم المحمولة.

وقال المحامي نبيه الوحش الذي فجر هذه القضية إنه طالب في دعواه القضائية أمام محكمة القضاء الاداري بمنع هذه الحفلات مستقبلا، وأنه قام أيضا بتقديم بلاغ للنائب العام.

وأضاف انه يملك قرصا مضغوطا للحفلة كاملة "CD" و100 صورة للراقصة بملابسها الساخنة أثناء استعراضها الراقص، وسيضمنها ملف القضية أثناء التحقيق فيها.

وقال مستطردا "هل يتخيل أحد أن تقوم مدرسة ثانوية بإحضار راقصة ترتدي ملابس ساخنة وترقص بطريقة تحرك غريزة المراهقين في حفل مدرسي".

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »يا هيك الدراسة يا بلا(قال ليش الجيل الصاعد منحرف؟) (Eyad)

    الأحد 18 أيار / مايو 2008.
    المرة الجاي لازم يكون في فلم ثقافي عشان يساعد الطلاب على فهم الأحياء لأنو في مصطلحات غريبة مش مفهومةعند الطلاب ونفسهم يشوفوها
  • »مدارس اخر زمان (سمية)

    الأحد 18 أيار / مايو 2008.
    والله مدارس رمز احترام وتقدير تكون مكان لراقص
    لا حول ولا قوة الا بالله
  • »يا هيك الدراسة يا بلا(قال ليش الجيل الصاعد منحرف؟) (Eyad)

    الأحد 18 أيار / مايو 2008.
    المرة الجاي لازم يكون في فلم ثقافي عشان يساعد الطلاب على فهم الأحياء لأنو في مصطلحات غريبة مش مفهومةعند الطلاب ونفسهم يشوفوها
  • »مدارس اخر زمان (سمية)

    الأحد 18 أيار / مايو 2008.
    والله مدارس رمز احترام وتقدير تكون مكان لراقص
    لا حول ولا قوة الا بالله
  • »لا حول ولا قوة الا بالله (بدور)

    الأحد 18 أيار / مايو 2008.
    والله الدنيا أخر وقت بدل ما يجيبوا حدا يوعي المراهقين بيجيبوا اللي يخلي المراهقين ينحرفوا..!!
  • »لا حول ولا قوة الا بالله (بدور)

    الأحد 18 أيار / مايو 2008.
    والله الدنيا أخر وقت بدل ما يجيبوا حدا يوعي المراهقين بيجيبوا اللي يخلي المراهقين ينحرفوا..!!