دل بييرو يطرق باب نهائيات كأس أوروبا

تم نشره في الأحد 18 أيار / مايو 2008. 09:00 صباحاً
  • دل بييرو يطرق باب نهائيات كأس أوروبا

الكالتشو

 

نيقوسيا - طرق اليساندرو دل بييرو باب نهائيات كأس اوروبا بقوة ووضع مدرب المنتخب الايطالي "تحت الامر الواقع" بعدما واصل تألقه يوم امس السبت في المباراة التي تعادل فيها فريقه يوفنتوس الثالث مع مضيفه سمبدوريا 3-3 على ملعب "لويجي فيراريس" في جنوى في افتتاح المرحلة الثامنة والثلاثين الاخيرة من الدوري الايطالي لكرة القدم.

وتألق دل بييرو بتسجيله هدفين وتسببه بالهدف الثالث الذي سجله الفرنسي دافيد تريزيغيه من ركلة جزاء، ليحرج مدرب المنتخب روبرتو دونادوني الذي قد يجد نفسه مجبرا على استدعائه الى نهائيات كأس اوروبا المقررة في النمسا وسويسرا من 7 الى 29 حزيران (يونيو) المقبل.

وسيعلن دونادوني تشكيلة ايطاليا للنهائيات الثلاثاء المقبل وهو كان اشار سابقا الى انه سيستدعي دل بييرو في حال واصل الاخير عروضه المميزة.

وكان هدف دل بييرو من مباراة امس الخروج منها وهو يتصدر هدافي الدوري ما سيعزز حظوظه في ان يتواجد في النمسا وسويسرا، وقد حقق مبتغاه بعدما رفع رصيده الى 21 هدفا.

واستهل يوفنتوس اللقاء بطريقة جيدة اذ افتتح التسجيل منذ الدقيقة 7 عبر دل بييرو بعد تمريرة من التشيكي بافل ندفيد، فرفع الأول رصيده الى 20 هدفا في صدارة ترتيب الهدافين، قبل ان يعود ويتشارك الصدارة مؤقتا مع زميله تريزيغيه الذي عزز تقدم "السيدة العجوز" في الدقيقة 16 من ركلة جزاء بعد خطأ ارتكبه انجيلو بالومبو داخل المنطقة على دل بييرو بالذات.

وعاد سمبدوريا الى اجواء اللقاء بعدما نجح انطونيو كاسانو في تقليص الفارق في الدقيقة 22 بعد تمريرة من ميركو بييري اتبعها لاعب روما وريال مدريد الاسباني سابقا بفاصل من المراوغة قبل ان يسدد داخل شباك الحارس جانلويجي بوفون.

وقبل 5 دقائق على نهاية الشوط الاول عاد سمبدوريا الى المسافة ذاتها مع ضيفه بفضل هدف من كريستيان ماجيو عبر تسديدة من خارج المنطقة.

وفي الوقت بدل الضائع حصل سمبدوريا على فرصة التقدم عندما احتسب له الحكم ركلة جزاء بعد خطأ داخل المنطقة من المدافع الدولي جورجيو تشييليني على اميليانو بوناتزولي، انبرى له كاسانو لكن بوفون تصدى لتسديدته ببراعة.

وفي الشوط الثاني، تعرض يوفنتوس لضربة بطرد لاعب وسطه المالي محمد سيسوكو لحصوله على انذارين (60)، لكن دل بييرو اعاده الى المقدمة رغم النقص العددي من ركلة جزاء بعد تعرضه لخطأ داخل المنطقة من بييترو اكاردي (65)، ليعود وينفرد بصدارة الترتيب برصيد 21 هدفا.

واخرج المدرب كلاوديو رانييري بعدها دل بييرو من المباراة وادخل بدلا منه ماركو ماركيوني (72).

وقبل 10 دقائق على النهاية نجح فينشنزو مونتيلا في إدراك التعادل لسمبدوريا بعد تمريرة عرضية من كاسانو زميله السابق في روما.

ويلعب اليوم الاحد، اتالانتا مع جنوى، وكالياري مع ريجينا، وامبولي مع ليفورنو، ولاتسيو مع نابولي، وميلان مع اودينيزي، وسيينا مع باليرمو، وتورينو مع فيورنتينا، بالاضافة الى مباراتي الحسم بين انتر ميلان حامل اللقب والمتصدر وبارما من جهة، وروما الثاني ومضيفه كاتانيا من جهة اخرى.

وفي حال فوز انتر سيتوج باللقب ويرسل بارما الى الدرجة الثانية، امام في حال خسارة او تعادل فريق المدرب روبرتو مانشيني وفوز روما سيتوج الاخير باللقب ويرسل كاتانيا الى الدرجة الثانية.

- ترتيب فرق الصدارة:

1- انتر ميلان 82 نقطة من 37 مباراة

2- روما 81 من 37

3- يوفنتوس 72 من 38

4- فيورنتينا 63 من 37

5- ميلان 61 من 37

التعليق