استقالة مدرب اتليتيكو مينيرو بعد الخروج من كأس البرازيل

تم نشره في الجمعة 16 أيار / مايو 2008. 10:00 صباحاً

 

ريو دي جانيرو (البرازيل)  - أصبح جينينيو مدرب فريق اتليتيكو مينيرو هو الضحية العاشرة لموسم كرة القدم في البرازيل بعد استقالته من منصبه بعد خروج فريقه من كأس البرازيل الليلة قبل الماضية.

وقال جينينيو للصحافيين بعد الخسارة 2-صفر أمام بوتافوجو في إياب دور الثمانية للمسابقة "لقد استقلت من منصبي والفريق يستطيع التقدم في طريقه دون جينينيو."

وأصبح جينينيو الذي جاء بديلا للمدرب ايمرسون لياو في كانون الأول (ديسمبر) تحت ضغوط كبيرة منذ خسارة اتليتيكو مينيرو 5-صفر أمام كروزيرو في مباراة قمة منذ ثلاثة أسابيع.

وتقدم زي كارلوس بهدف لبوتافوجو في الدقيقة 54 من ركلة ركنية وأضاف اليساندرو الهدف الثاني في الوقت المحتسب بدل الضائع. وكانت مباراة الذهاب قد انتهت بالتعادل السلبي صفر-صفر.

وخرج اتليتيكو الذي يحتفل بمرور مئة عام على انشائه في دور الثمانية للكأس للعام الرابع على التوالي.

وانضم بوتافوجو لفرق سبورت ريسيفي وفاسكو دا جاما وكورينثيانز في الدور قبل النهائي للمسابقة.

وفاز سبورت على انترناسيونال 3-2 في مجموع مباراتي الذهاب والعودة مستفيدا من فوزه 3-1 في مباراة العودة بفضل تسديدة قوية حاسمة من دورفال في الدقيقة 76.

كما تغلب فاسكو على كورينثيانز ماسيو ليتأهل لقبل النهائي بنتيجة اجمالية 8-2 وفاز كورينثيانز على منافسه سايتانو 3-1 يوم الثلاثاء ليتأهل بعد فوزه في مجموع مباراتي الذهاب والعودة بنتيجة 5-2.

التعليق