أبو غنمي يتفقد مركز الشباب والأندية في لواء ذيبان

تم نشره في الخميس 15 أيار / مايو 2008. 09:00 صباحاً

 

احمد الشوابكة

مادبا - تفقد مدير شباب مادبا خالد أبو غنمي يوم اول من أمس، مركز شباب ذيبان واندية اللواء وذلك في اطار الجولات التفقدية التي يقوم بها للاطلاع على سير العمل وما تقدمه هذه الأندية من برامج وخدمات للقطاعين الشبابي والرياضي في المحافظة.

وفي زيارته الى مركز شباب ذيبان, شدد على ضرورة تنفيذ البرامج والانشطة التي يقدمها المركز في اطار خطته الرامية الى تفعيل دور شباب المجتمع وتحفيزهم لخدمة الوطن وقائده.

وقال رئيس المركز محمد السمارات أن المركز يقوم بتنفيذ التشاركية مع المؤسسات الرسمية والأهلية وله أنشطة، مشيراً إلى أن المركز عضو في مراكز اليافعين واليافعات التابعة لليونسيف, إلا أن المركز يفتقر إلى قاعات ومكاتب إدارية تسهم في استمرارية عمله، مما يعني ضرورة الإسراع في بناء مركز نموذجي على قطعة الأرض التي تبرعت بها بلدية ذيبان.

من جانبه وعد أبو غنمي بتذليل كافة الصعاب التي تواجه مسيرة المركز في ضوء الممكن, مؤكداً مخاطبة المجلس للإسراع في بناء مركز شباب نموذجي.

وحث أبو غنمي المركز, على تطبيق المحاور التسعة للاستراتيجية الوطنية من خلال البرامج والنشاطات المركزية للمراكز الشبابية.

وأضاف: ما يميز المراكز إشراك عدد كبير من الشباب بدور واقعي لتهيئة فرصة إبراز إبداعاتهم المتعددة وتحقيق رؤاهم المستقبلية, داعياً إلى تعزيز مفهوم التنمية الشاملة والمستدامة وتغيير النمط الاستهلاكي واندفاع الشباب نحو الانتاجية على اعتبار أن المجتمع الأردني مجتمع فتي.

وأثناء زيارته لمباني أندية (مليح وجبل بني حميدة والعالية)، أشاد بالأنشطة التي تقدمها وأكد على أن ذلك يدل على تطور الحراك الرياضي في أندية المحافظة.

واستمع لمطالب واحتياجات الأندية من قبل رؤساء الأندية, والتي تتمثل في زيادة الدعم المالي للأنشطة التي يقومون بها.

التعليق