لوحة مفاتيح الكمبيوتر قد تكون أكثر قذارة من كرسي المرحاض

تم نشره في السبت 3 أيار / مايو 2008. 09:00 صباحاً
  • لوحة مفاتيح الكمبيوتر قد تكون أكثر قذارة من كرسي المرحاض

 

لندن- يمكن للوحة مفاتيح الكمبيوتر ان تحتوي على جراثيم اكثر خطورة على الصحة من غطاء كرسي المرحاض، كما افادت دراسة بريطانية نشرت اول من امس الخميس.

وطلبت مجلة "ويتش؟ كومبيوتنغ" المتخصصة في الكمبيوتر من عالم احياء القيام بفحص مجهري لأكثر من30 لوحة مفاتيح في مكتب في لندن اخذ كعينة تمثيلية وخلص الى ان بعضها يحتوي على "جراثيم تمثل خطرا كبيرا ومن شأنها نقل المرض الى مستخدمها".

وقالت المجلة على موقعها الالكتروني انه من بين تلك العينة، اعتبرت اربع لوحات مفاتيح خطيرة على الصحة وذهب عالم الاحياء الى حد طلب التخلص فورا من احداها لانها كانت "5 مرات اكثر قذارة من كرسي مرحاض" تم فحصه للمقارنة.

وكانت الجراثيم التي عثر عليها في لوحة المفاتيح الاكثر قذارة تفوق بمائة وخمسين مرة الحد المسموح به للجراثيم المؤذية.

وقالت المجلة ان الجراثيم التي عثر عليها على لوحات المفاتيح كان من شأنها ان تسبب تسمما غذائيا.

وقالت المجلة ان "السبب الرئيسي لتلوث لوحة المفاتيح ناجم عن تناول الطعام على المكتب لان بقايا الطعام تتسبب بنمو ملايين الجراثيم، بالاضافة الى انعدام النظافة الشخصية كعدم غسل اليدين بعد الذهاب الى الحمام".

وقال شخص من كل عشرة انهم لا يعمدون ابدا الى تنظيف لوحة المفاتيح، وقال20% انهم لا ينظفون الفأرة، وفق استطلاع اجرته مجلة "ويتش؟ كومبيوتنغ" لدى اكثر من 4 آلاف شخص عبر الانترنت.

واقر اكثر من نصف الاشخاص بانهم ينظفون لوحة المفاتيح اقل من مرة في الشهر.

وقالت ساره كيدنر، رئيسة تحرير "ويتش؟ كومبيوتنغ" ان "معظم الاشخاص لا ينتبهون الى الاوساخ التي تتراكم على الكمبيوتر، وينتهي بهم الامر في حال عدم تنظيفه الى وضع شبيه بتناول طعامهم على كرسي المرحاض".

ونصحت ساره كيدنر القراء بالقيام فورا بتنظيف لوحة مفاتيح الكمبيوتر تنظيفا تاما.

التعليق