عضيبات يؤكد على أهمية الحراك الشبابي

تم نشره في الخميس 1 أيار / مايو 2008. 09:00 صباحاً
  • عضيبات يؤكد على أهمية الحراك الشبابي

 

اربد- الغد- قال رئيس المجلس الأعلى للشباب د. عاطف عضيبات أن دافع التغيير والتجديد موجود لدى الشباب لأنهم الأقدر على ذلك في المرحلة المقبلة، وهم القادرون على التعامل مع متغيرات العصر الذي نعيش فيه، فالشباب المنتمي والمتمكن الواعي سياسيا وعلميا هو الشباب الواعي بحقوقه وواجباته وعقيدته الإسلامية ومسؤولياته نحو المجتمع الذي يعيش فيه.

وأضاف خلال محاضرة في جامعة اليرموك بعنوان "الشباب بين الولاء والانتماء" بحضور رئيس الجامعة د. محمد أبو قديس ومدير شرطة إقليم الشمال: ان الأردن يشهد حراكاً شبابيا يقوده الشباب أنفسهم بدليل مشاركتهم الفاعلة في الانتخابات البرلمانية والبلدية، وفرض قناعاتهم باختيار الشخص الذي يريدون، مستشهدا على ذلك ببروز العديد من الجمعيات والمنظمات الشبابية التي أسسها الشباب، والتي تعبر عن قناعاتهم وتوجهاتهم الوطنية للمساهمة في تعزيز مقدرات الوطن الكبيرة.

وقال أن الدولة الاردنية تشهد اهتماما غير مسبوق بالقطاع الشبابي والذي رسخه وقاده جلالة الملك عبدالله الثاني، لايمانه الاكيد بقدرة الشباب الاردني على العطاء وقيادة التغيير الى المستوى الذي يرتقي لطموح جلالة الملك حفظه الله.

وتحدث عن الشباب المنتمي ومعنى الانتماء والمستوى الوجداني لدى الشباب القادر على تحويل الانتماء العاطفي إلى سلوك ايجابي وعمل ملموس في خدمة الوطن، كما تحدث عن حق التعليم في الأردن وهو حق إلزامي متاح للجميع، وان هناك تكافؤا في فرص التعليم في الأردن.

وذكر عضيبات أن الشباب يقع على عاتقهم أيضا واجب الولاء للقيادة الهاشمية بشرعياتها وتاريخها العريق، ففي عهد القيادة الهاشمية حقق الأردن انجازات مذهلة في كافة النواحي الاقتصادية والاجتماعية والسياسية، وبين أن هناك مؤشرات ايجابية في الحراك الشبابي ومنها حملة التصويت للبتراء، وهيئة شباب كانا الأردن التي تسعى للتغيير في كافة المجالات، والانتخابات النيابية البرلمانية والبلدية حيث أن معظم الفائزين كانوا من جيل الشباب.

وفي نهاية المحاضرة دار حوار شامل مع الطلبة رد فيه على أسئلتهم واستفساراتهم التي تمحورت حول موضوع المحاضرة وواجبات الشباب تجاه بلدهم وممارسة حقوقهم وقضايا متعددة وكبيرة.

الى ذلك؛ بحث عضيبات مع رئيس جامعة اليرموك أوجه التعاون المشترك بين المجلس والجامعة وسبل تطويره خدمة للشباب الاردني، حيث بين عضيبات استعداد المجلس لاقامة انشطة وبرامج ومؤتمرات تستهدف الشباب، وتسعى للحراك معهم، مستعرضاً الجهود والأنشطة والبرامج التي يقوم بها المجلس خدمة للقطاع الشبابي خاصة على المستوى العربي والدولي، بدوره رحب ابو قديس بمقترحات رئيس المجلس مبدياً استعداده للتشارك في خدمة القطاع الشبابي.

التعليق