رايكونن وماسا يمنحان فيراري الثنائية الثانية على التوالي

تم نشره في الاثنين 28 نيسان / أبريل 2008. 10:00 صباحاً
  • رايكونن وماسا يمنحان فيراري الثنائية الثانية على التوالي

جائزة اسبانيا الكبرى

 

برشلونة (اسبانيا)  - منح الفنلندي كيمي رايكونن بطل العالم ومتصدر الترتيب الحالي وزميله البرازيلي فيليبي ماسا فريقهما فيراري الثنائية الثانية على التوالي بعد احتلالهما المركزين الأول والثاني على التوالي خلال جائزة اسبانيا الكبرى، المرحلة الرابعة من بطولة العالم لسباقات فورمولا واحد التي اقيمت يوم أمس الأحد على حلبة كاتالونيا.

وكان الفريق الايطالي حصل على الثنائية في المرحلة السابقة التي اقيمت منذ 3 اسابيع على حلبة صخير البحرينية، لكن بالترتيب المعاكس بحيث كان المركز الأول من نصيب ماسا فيما حل رايكونن ثانيا ما سمح للاخير بتصدر الترتيب العام ثم عزز مركزه يوم أمس بعدما حقق فوزه الثاني لهذا الموسم، بعد سباق ماليزيا، والسابع عشر في مسيرته التي بدأت عام 2001.

وجاء البريطاني لويس هاميلتون سائق ماكلارين في المركز الثالث ليصعد الى منصة التتويج مجددا بعدما غاب عنها في السباقين الاخيرين في سيبانغ وصخير، فيما حل البولندي روبرت كوبيتسا سائق بي ام دبليو ساوبر في المركز الرابع امام الاسترالي مارك ويبر سائق ريد بول والبريطاني جنسون باتون سائق هوندا والياباني كازوكي ناكاجيما سائق وليامس-تويوتا والايطالي يارنو تروللي سائق تويوتا.

اما بالنسبة للاسباني فرناندو الونسو سائق رينو الذي انطلق من المركز الثاني خلف رايكونن، فتعرضته سيارته "ار 28" لعطل في المحرك دفعه للانسحاب ما حرمه من فرصة منح فريقه الفرنسي فرصة الصعود على منصة التتويج للمرة الاولى منذ 2006، اي منذ تركه له والانتقال الى ماكلارين مرسيدس قبل يعود مجددا الى الفريق الذي توج معه باللقب عامي 2005 و2006.

ورفع رايكونن رصيده الى 29 نقطة في الصدارة بفارق 9 نقاط عن هاميلتون الذي خطف المركز الثاني من هايدفيلد بسبب انهاء الاخير السباق خارج النقاط، فتراجع الالماني الى المركز الخامس لمصلحة كوبيتسا الذي رفع رصيد الى 19 نقطة وماسا الذي اصبح رابعا برصيد 18 نقطة، مقابل 16 لهايدفيلد الذي حل تاسعا.

وخطفت فيراري صدارة ترتيب الصانعين من بي ام دبليو بعدما حصلت على 18 نقطة كاملة رفعت من خلالها رصيدها الى 47 نقطة، فيما اصبح رصيد الفريق الالماني-السويسري 35 نقطة في المركز الثاني امام ماكلارين مرسيدس الذي رفعت رصيدها الى 34 نقطة.

وسيطر رايكونن على السباق الذي شهد تعرض الفنلندي هايكي كوفالاينن سائق ماكلارين مرسيدس لحادث خطير جدا، من البداية حتى النهاية قاطعا اللفات لـ66 التي بلغت مسافتها الاجمالية 305.256 كلم (طول الحلبة 4.627 كلم) بزمن 1.38.19.051 ساعة، متقدما بفارق 3.228 ث على ماسا و4.187 ث على هاميلتون.

وحقق ثنائي فيراري انطلاقة مميزة فحافظ رايكونن على الصدارة فيما تجاوز ماسا الونسو في الوقت الذي صعد فيه هاميلتون من المركز الخامس الى الرابع بعدما تجاوز كوبيتسا، قبل ان تتدخل سيارة الامان بسبب حادث اصطدام بين الالمانيين سيباستيان فيتيل سائق تورو روسو وادريان سوتيل سائق فورس انديا الذي كان السبب في خروج الاول من الحلبة بعدما اصطدم به عند الانطلاق.

وبقي الترتيب على حاله بعد خروج سيارة الامان في اللفة الثالثة ما سمح لرايكونن في الاستفادة من الحلبة الخالية امامه ليبتعد عن زميله بحوالي 3 ثوان بعد 11 لفة، ثم في اللفة السادسة عشرة دخل الونسو الى حظيرة فريقه من اجل توقفه الاول ولحق به من الكبار ماسا بعد 3 لفات، ما سمح لهاميلتون في ان يكون ثانيا خلف رايكونن ثم اول بعد دخول الاخير في اللفة العشرين، لكن البريطاني لم يبق على الحلبة الا لفة واحدة قبل ان يلحق بركب السائقين الذي اجروا توقفهم الأول.

وشهدت اللفة 22 دخول سيارتي الامان والاطباء بعد تعرض كوفالاينن لحادث قوي جدا بسبب ثقب في الاطار الامامي الايسر لسيارة الفنلندي ما جعله يفقد السيطرة عليها عند المنعطف الثالث في الوقت الذي كان خلاله في الصدارة بسبب توقف سائقي الطليعة، فتوجه مباشرة الى حائط الاطارات الذي يحيط بالحلبة واصطدم به بسرعة عالية جدا.

واخرج كوفالاينن من سيارته ونقل على حمالة، الا انه كان واعيا ورفع يده الى الجماهير ليطمئنهم على وضعه الذي لم يكن حرجا بحسب بيان اصدره الاتحاد الدولي الذي اشار الى ان الفنلندي نقل الى مستشفى في برشلونة على متن طوافة من اجل الخضوع للفحوصات اللازمة.

وكان الالماني نيك هايدفيلد الخاسر الابرز من اسباب هذا الحادث الى جانب كوفالاينن لانه اضطر لاجراء التوقف الاول رغم ان خط الحظائر كان مقفلا بحسب القانون الجديد الذي يمنع دخول السيارات الى الحظائر خلال وجود سيارة الامان قبل ان يسمحه لهم مراقبو السباق فعوقب بالتوقف 10 دقائق داخل خط الحظائر.

وخرجت سيارة الامان من الحلبة في اللفة 27 مع عودة الترتيب الى ما كان عليه باسثناء تواجد هاميلتون في المركز الثالث امام كوبيتسا، فيما تراجع الونسو الى المركز السادس قبل ان ينفذ هايدفيلد عقوبته فاستفاد الاسباني ليتقدم مركزا قبل ان يعود وينسحب في اللفة 35 بسبب عطل في محرك "ار 28" ليلحق بالتالي بزميله البرازيلي نيسلون بيكيت جونيور الذي خرج من السباق في اللفة الثامنة بعد اصطدامه بالفرنسي سيباستيان بورديه سائق تورو روسو.

ولحق الالماني نيكو روزبرغ سائق وليامس-تويوتا بالونسو وخرج من السباق في اللفة 41 بسبب عطل مشابه ليتخلى عن مركزه السابع، ما سمح لزميله الياباني كازوكي ناكاجيما بوراثة هذا المركز.

ولم يطرأ اي تعديل على المراكز الأولى بعدما كان رايكونن ثاني المتوقفين من الكبار للمرة الثانية بعد زميله ماسا وذلك قبل 19 لفة على النهاية، ثم لحق بهما هاميلتون وكوبيتسا وبقيت الامور على حالها حتى نهاية السباق.

- ترتيب السائقين العشرة الأوائل:

1- الفنلندي كيمي رايكونن (فيراري) 1.38.19.051 ساعة

2- البرازيلي فيليبي ماسا (فيراري) بفارق 3.228 ث

3- البريطاني لويس هاميلتون (ماكلارين مرسيدس) بفارق 4.187 ث

4- البولندي روبرت كوبيتسا (بي ام دبليو ساوبر) بفارق 5.694 ث

5- الاسترالي مارك ويبر (ريد بول) بفارق 35.938 ث

6- البريطاني جنسون باتون (هوندا) بفارق 53.010 ث

7- الياباني كازوكي ناكاجيما (وليامس-تويوتا) بفارق 58.244 ث

8- الايطالي يارنو تروللي (تويوتا) بفارق 59.435 ث

9- الالماني نيك هايدفيلد (بي ام دبليو ساوبر) بفارق 1.03.073 د

10- الايطالي جانكارلو فيزيكيلا (فورس انديا) بفارق لفة كاملة

- ترتيب بطولة العالم:

1- رايكونن 29 نقطة

2- هاميلتون 20

3- كوبيتسا 19

4- ماسا 18

5- هايدفيلد 16

6- كوفالاينن 14

7- تروللي 9

8- ويبر 8

9- روزبرغ 7

10- الونسو 6

- ترتيب الصانعين:

1- فيراري 47 نقطة

2- بي ام دبليو 35

3- ماكلارين 34

4- وليامس 12

5- تويوتا 9

6 - ريد بول 8

7- رينو 6

التعليق