"رؤى" يقيم مهرجان "الذكرى والأمل" للمقتنيات الفلسطينية ما قبل حرب 1948

تم نشره في الأحد 27 نيسان / أبريل 2008. 10:00 صباحاً

عمان - الغد - يقيم مركز رؤى للفنون في آيار (مايو) المقبل فعاليات ثقافية متنوعة تحت عنوان "ستون عاماً من الذكرى" تتضمن معرضاً للصور الفوتوغرافية وللمقتنيات والادوات المنزلية والشخصية التي كانت تستخدم في فلسطين قبل العام 1948، اضافة إلى عقد ندوات ولقاءات وفعاليات فنية أخرى موازية.

وتبدأ الاحتفالية يوم الاثنين الخامس عشر من أيار، الذي يصادف ذكرى النكبة، وتستمر لمدة أسبوعين.

ويشارك في الفعالية فنانون تشكيليون ومصورون فوتوغرافيون وشعراء وموسيقيون.

ودعا مركز رؤى للفنون مختلف العائلات والأفراد في فلسطين والأردن والمهجر لتزويده بما لديهم من مقتنيات صالحة للعرض في الفعالية، علماً بأن هناك نظاما خاصا للاستعارة والعرض يضمن حقوق المقتنين في استعادة معروضاتهم سليمة وفي الأوقات المتفق عليها، كما سوف تحفظ حقوق أصحاب المقتنيات المعروضة سواء عند عرضها أو عند نشر صورها، في مطبوعات الفعالية، حيث ستنشر اسماؤهم على ممتلكاتهم.

ويدعو مركز رؤى للفنون أصحاب المقتنيات، والذين يرغبون في اشراكها في العرض الى المبادرة بالاتصال مع إدارة المركز. أما المواد والأدوات المطلوبة للعرض فتشمل:

- الصور الفوتوغرافية الشخصية والعائلية والاجتماعية وصور الأماكن في فلسطين قبل حرب العام 1948 أو اثنائها أو بعدها مباشرة. كما تقبل الصور الأصلية أو النسخ الإلكترونية عنها.

- الوثائق الرسمية، أو صور عنها، مثل جوازات السفر، شهادات الميلاد، الهويات أو البطاقات الخاصة بالمؤسسات، الكتب المطبوعة، الصحف، المجلات، المواد الاعلانية والخرائط القديمة والعملات والطوابع البريدية والاميرية الخ.

- المدونات والمذكرات والملاحظات والأوراق الشخصية ودفاتر الحسابات والبطاقات البريدية وما شابهها من مواد مطبوعة.

- الأدوات المنزلية التي كانت تستخدم في فلسطين.

- الأدوات الشخصية مثل النظارات واقلام الحبر وعلب السجائر، وغيرها.

- الملابس والأثواب وأدوات الزينة التي تعود إلى ما قبل حرب العام 1948.

التعليق