انطلاق فعاليات مؤتمر "المباني الخضراء" في 22 الشهر الحالي

تم نشره في الخميس 17 نيسان / أبريل 2008. 09:00 صباحاً

عمان- الغد- دخلت ناطحات السحاب، الذراع العالمية التطويرية لعالم دبي، الى الأجواء العقارية في الأردن من خلال بناء ناطحتي سحاب تعلوان بارتفاع 200 متر عن سطح الأرض لتكونا اطول بنايتين في المملكة، ومن ضمن أعلى ناطحات السحاب في الشرق الأوسط.

ويتم البدء بتنفيذ المشروع الذي تبلغ كلفته 300 مليون دولار في تشرين الأول (أكتوبر) من العام الحالي، لينتهي في ثلاث سنوات، ومن المتوقع أن تباع الوحدات السكنية في الصيف الحالي.

وتضيف الناطحتان شكلا جديدا لسماء الأردن لتزينها، وتنبئ ببداية الخطة التطويرية لمدينة عمان التي تقودها امانة عمان الكبرى، ويساعد هذا المشروع على جعل المدينة خضراء لخلق مدينة صديقة للبيئة.

من جهه ثانية تشارك شركة جاين انترناشونال كونسلتنج العالمية في مؤتمر "المباني الخضراء" الذي يعقد في الأردن للمرة الأولى في الثاني والعشرين من الشهر الحالي، ويهدف لتوجيه الاستثمارات العقارية نحو مشاريع تشجع استخدام الطاقة الشمسية، وإعادة استخدام المياه المعالجة، وإعادة التدوير واستخدام تصاميم وأنظمة ومواد البناء التي تساهم في الحد من الأثر البيئي للمشاريع العقارية وتوفر بيئة صحية ملائمة.

ويهدف المؤتمر الذي تنظمه شركة "ايفنتس انلمتد" الأردنية لمدة يومين إلى التعريف بمفهوم "المباني الخضراء" وإبراز الفوائد الاقتصادية والاستراتجية والبيئية لهذه الأنظمة المطبقة في الدول المتقدمة وبعض الدول العربية.

وصرح المهندس عمار نهيا ان شركة جاين تتمتع بخبرة واسعة منذ 55 عاما في مجال التصاميم الكهربائية والميكانيكية وذات خبرة واسعة في التوعية بمجال التصاميم المستدامة للمباني الخضراء منذ 32 عاما، إضافة إلى تقديم خدمات استشارية لعملائها في مجال تصميم وتنفيذ "المباني الخضراء" من خلال 7 مكاتب في أنحاء العالم أحدها في الأردن.

وأكد نهيا أن مواصفات المجلس تمس أكثر من 70 عنصرا ومادة بناء، وتبدأ من أنظمة التخلص من النفايات أو تخفيضها إلى عمر المبنى وجودة المواد إلى نوع الزجاج العازل ومواد العزل، والتأكد من آكام مجاري الهواء والتوصيلات وتقديم منتجات إضاءة لا تبعث على رفع الحرارة مثل "السبوت لايت"، للحصول على جو داخلي مريح وبأقل التكاليف للطاقة. وكل المباني المقبلة لا بد أن تخضع لهذه.

ويشارك في المؤتمر خبراء في هذا المجال من أوروبا والولايات المتحدة والشرق الأوسط لإطلاع المطورين والمهندسين المعماريين والمقاولين وممثلي المؤسسات والشركات على أهمية معايير الاستخدام الأمثل للتصاميم والمواد الصديقة للبيئة، إضافة إلى ممثلين عن المجلس العالمي للمباني الخضراء ومقره الولايات المتحدة.

التعليق