هيئة أبوظبي للثقافة والتراث تشارك في معرض لندن للكتاب

تم نشره في الأحد 13 نيسان / أبريل 2008. 10:00 صباحاً

 

أبوظبي - تشارك هيئة أبوظبي للثقافة والتراث في فعاليات معرض لندن الدولي للكتاب الذي تنطلق فعالياته خلال الفترة من 14 وحتى 16 نيسان (ابريل) الحالي في العاصمة البريطانية.

وتهدف مشاركة الهيئة الواسعة في المعرض الى تعزيز تواجد المشاريع الثقافية الرائدة التي أطلقتها الهيئة في المشهد الثقافي الأوروبي وفي مقدمتها جائزة الشيخ زايد للكتاب وأكاديمية الشعر ومشروع كلمة وشركة كتاب ومشروع قلم وكذلك الترويج لمعرض أبوظبي الدولي للكتاب الذي بات يعتبر من أسرع معارض الكتاب نموا في العالم.

وبهذه المناسبة أشاد مدير عام الهيئة محمد خلف المزروعي بالمبادرة الثقافية الرائدة التي أعلنتها المملكة المتحدة عبر التركيز في هذه الدورة على الثقافة وصناعة الكتاب في العالم العربي خاصة وأن معرض لندن للكتاب يجتذب حوالي 1200 دار نشر من 115 دولة.

وأكد المزروعي أن هذه المبادرة تساهم في تعميق العلاقات الثقافية مع المملكة المتحدة وتفعيل الحوار الثقافي بين العالم العربي والغرب والقارئ والمثقف الأوروبي على وجه الخصوص ورفد الحركة الأدبية والثقافية العربية بالجديد في عالم النشر والأدب العالمي فضلا عن أهمية التعاون في مجال النشر من وإلى اللغة العربية وإتاحة الفرصة للمؤلف والناشر والأدب العربي للتواجد الفاعل في سوق النشر الأوروبي.

يذكر أن ادارة معرض لندن للكتاب قررت تخصيص ثلاثة أيام للاحتفاء بالأدب العربي وإبراز مكامن قوته وسعة تنوعه وتوجهاته الإنسانية.

ويتضمن البرنامج المخصص لذلك سلسلة من الندوات والنقاشات وورش العمل التي تهدف إلى فتح أبواب التعاون والتواصل بين الناشرين والمترجمين العرب والبريطانيين.

كما سيتم تعريف جمهور المعرض بالتيارات الأدبية العربية عبر استعراض نماذج تعبر عنها لرموز الأدب العربي المعاصر ونقاده.

وتشارك هيئة أبوظبي للثقافة والتراث في البرنامج الثقافي لمعرض لندن للكتاب بندوتين أساسيتين الأولى حول فرص الاستثمار في العمل الثقافي في العالم العربي ويشارك بها كل من مدير دار الكتب الوطنية في الهيئة ومدير معرض أبوظبي الدولي للكتاب جمعة القبيسي ومدير المعارض في الهيئة عبد الله القبيسي ومدير شركة كتاب كلاوديا كيزر.

التعليق