جامعة الأميرة سمية تعقد مؤتمرها الثقافي الثاني

تم نشره في السبت 29 آذار / مارس 2008. 09:00 صباحاً

 

عمان- الغد- تحت عنوان "الشباب الجامعي وتحديات الحداثة والتقليد"، يعقد في جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا في الأول من شهر نيسان (إبريل) المقبل المؤتمر الثقافي الثاني.

ويناقش المؤتمر الذي تنظمه عمادة شؤون الطلبة ويستمر يومين، إشكالية التغرب والتقوقع عند الشباب الجامعي، وصراع الأجيال، وخطر الارتهان الثقافي، إضافة إلى مشكلات الشباب الجامعي مثل التعصب، والتزمت، والانطواء، والمشكلات الأكاديمية والثقافية. ويتطرق المؤتمر إلى المهام الملحة أمام الشباب الجامعي وحقوقهم وواجباتهم.

وتأتي أهمية هذا المؤتمر، بحسب القائمين عليه، في ضوء التحولات في طرق العيش، وأساليب التفكير، وأنماط السلوك التي يمكن وصفها بأنها مرحلة انتقالية، تنطوي على تداخل التقليدي والحديث سواء على صعيد العلاقات الاجتماعية أو الثقافية أو القيم السائدة، وانعكس هذا التداخل بفعل التأثير المتعاظم لثورة الاتصالات والمعلومات، على مختلف الشرائح الاجتماعية، وبحكم أن الشباب، بخصائصهم وتطلعاتهم وتأهيلهم العلمي، هم أكثر تأثرا بهذه التحولات، وما ينجم عنها من تأثيرات سلبية وإيجابية على السواء، تأتي أهمية هذا المؤتمر كما يؤكد منظموه.

التعليق