إطلاق الدورة الثالثة من جائزة مونتي كارلو الدولية للموسيقى العربية للعام 2008

تم نشره في الخميس 27 آذار / مارس 2008. 09:00 صباحاً

باريس - أعلنت اذاعة مونتي كارلو الدولية اطلاق الدورة الثالثة من جائزتها للموسيقى العربية للعام 2008 بهدف "تشجيع المواهب الموسيقية بين الشباب".

وقال المسؤول عن تنظيم الجائزة في مونتي كارلو الدولية حنا مرقص إن الجائزة هذا العام كما في الأعوام السابقة "مفتوحة أمام الفنانين الأفراد وكافة الفرق الموسيقية من الشباب ممن تقل أعمارهم عن الثلاثين عاما".

وترتفع قيمة الجائزة الى ستة آلاف يورو تمنح للفائز اضافة الى تنظيم ورعاية حفلين له يقام احدهما في بلد عربي بينما يقام الآخر في باريس ويترافق ذلك مع حملة ترويجية للفنان أو الفرقة الفائزة على أثير مونتي كارلو الدولية.

ولا تفرق الجائزة بين فنانين سبق لهم اصدار البومات وآخرين لم تصدر لهم أعمال موسيقية كما تمنح لكافة الابداعات الموسيقية الشرقية والغربية وكافة انواع الموسيقى وفق المسؤول.

وتشترط الجائزة أن يكون الفنانون وأعضاء الفرق الموسيقية من حملة جنسيات الجزائر ومصر والاردن ولبنان والمغرب وفلسطين وسورية وتونس، او المقيمين فيها.

ويحق للمشاركين التقدم للجائزة لغاية 15 حزيران (يونيو) المقبل.

وقال مرقص إن الهدف من منح الجائزة هو "تشجيع المواهب الموسيقية بين الشباب ومحاولة فتح الأبواب أمامهم كي يأتوا بأشياء جديدة وأصيلة في الموسيقى تتيح لهم التعبير عن انفسهم".

وتنظم جائزة مونتي كارلو الدولية للعام الثالث على التوالي.

وكانت فرقة "ميدنايت شمس" المغربية فازت بالجائزة العام 2007 وفازت بها السورية لينا شماميان في الدورة الاولى في العام 2006، حيث اقيم لها حفل خاص في عمان في 16 ايلول (سبتمبر) من العام نفسه بمشاركة المتبارين النهائيين الثلاثة تلاه حفل في باريس في معهد العالم العربي في تشرين الثاني (اكتوبر) لقي نجاحا كبيرا.

واعتبر مرقص أن نيل لينا شماميان للجائزة فتح لها مجالات كثيرة لتقدم حفلات في سورية. وقد سجلت البوما ثانيا لها مباشرة بعد الحفل الذي اقيم لها في باريس.

كذلك فإن "ميدنايت شمس" تستعد لتسجيل البوم جديد وأقامت الكثير من الحفلات في المغرب وتنتشر موسيقاها بكثرة على مواقع الانترنت.

وتلقى الجائزة منذ تأسيسها اقبال الموسيقيين العرب الشباب.

وتقدم للدورة الأولى من الجائزة (150) متسابقا جلهم من المغرب العربي، بينما تقدم عدد مماثل للجائزة في العام 2007 لكنهم توزعوا على رقعة جغرافية اوسع شملت مصر ولبنان وسورية وفلسطين.

التعليق