تواصل أعمال مؤتمر تاريخ العلوم عند العرب والمسلمين

تم نشره في الخميس 27 آذار / مارس 2008. 09:00 صباحاً

الشارقة - واصل المؤتمر الدولي الأول حول تاريخ العلوم عند العرب والمسلمين المنعقد في جامعة الشارقة أعماله لليوم الثاني برعاية الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الاعلى حاكم الشارقة الرئيس الاعلى للجامعة والذي تنظمه كلية الآداب والعلوم بالتعاون مع كلية الشريعة والدراسات الإسلامية والاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك.

وناقش المشاركون في بعض جلسات أمس دور المرأة العربية والمسلمة ومساهمتها في العلوم المختلفة ودور الأطباء العرب والفلكيين والمفكرين المسلمين واسهاماتهم في تطوير الحضارة الانسانية جمعاء.

واستمع المشاركون في المؤتمر العالمي المنعقد تحت شعار "أثر العلوم العربية والإسلامية في خدمة الإنسانية" الى شهادات غير المسلمين في انصاف الانجازات العلمية عند المسلمين.

وأجمعت أوراق العمل التي عرضت على أن المعرفة التاريخية تضيء دروب التراث العلمي العربي والإسلامي وان الدراسات التاريخية مرجعية محورية للتعرف على التراث العلمي والمعرفي للعلماء العرب والمسلمين في مختلف حقول الانتاج الفكري وتطوره عبر العصور.

كما اجمعت البحوث المقدمة أن للتراث العلمي والتكنولوجي العربي دوره في البحث العلمي المعاصر وأن اسهام العلماء المسلمين والعرب في انطلاقة الفكر كانت وما تزال رائدة.

التعليق