جامعة الشارقة تنظم مؤتمرا عالميا حول تاريخ العلوم عند العرب والمسلمين

تم نشره في الخميس 6 آذار / مارس 2008. 10:00 صباحاً
الشارقة - يسعى مؤتمر "إسهامات العرب والمسلمين العلمية في خدمة الانسانية" الذي تنظمه جامعة الشارقة الى استظهار المنظومة العلمية في الحضارة الاسلامية ودور العقل في تقدم التصور الانساني اضافة الى التفاعل العلمي بين الحضارات وذلك من خلال عدد من الجلسات التي ستعقد في الفترة من 24 الى 27 من شهر آذار (مارس) الحالي.

وقال عميد كلية الآداب والعلوم رئيس الاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك الدكتور حميد مجول النعيمي في مؤتمر صحافي عقد أمس في قاعة المؤتمرات بمبنى جامعة الشارقة "إن المؤتمر يهدف الى تعزيز التواصل بين العلماء والباحثين المهتمين بتاريخ العلوم وتجلية اثر العلماء المسلمين في تقدم الحضارات في الجوانب العلمية بالإضافة الى توثيق شهادات العلماء غير المسلمين في انصاف انجازات المسلمين العلمية".

وأشار الى أن المؤتمر يحتوي على عدة محاور علمية وعملية من بينها محور حول المنظومة العلمية في الحضارة الإسلامية من حيث العلم والعقل في الإسلام ومناهج البحث العلمي عند المسلمين وأثرها في تقدم العلوم وعلم الانسان والكون في التصور الإسلامي.. ومحور ثانٍ بعنوان إسهامات العلماء المسلمين في ميدان العلوم والهندسة من حيث علوم الفلك والكون والجو والأجهزة والمراصد الفلكية والتطبيقات الفلكية في الشريعة الإسلامية والعلوم الإنسانية والعلوم الطبية.. فضلا عن العلوم الأساسية والتطبيقية "الرياضيات والفيزياء والكيمياء وعلوم الأرض" والفنون الإسلامية والتطبيقات الصناعية والعلوم الهندسية والميكانيكية وعلوم الزراعة والتربة والمياه والعلوم الجغرافية والبحار.

أما المحور الثالث، فيبحث في إسهامات المسلمين في التعايش بين الحضارات، ويبحث المحور الرابع في التفاعل العلمي بين الحضارات من منظور إسلامي، في حين يبحث المحور الخامس في أسس التفاعل العلمي في الإسلام من حيث وسائل التقارب العلمي وشهادات غير المسلمين في إنصاف الإنجازات العلمية عند المسلمين وسيصار إلى تقديم نماذج تطبيقية في إطار المحور الأخير.

وأشار الى أن الجامعة ستعمل على جمع الأبحاث العلمية المعتمدة والتي ستطرح بالمؤتمر في مختلف المحاور والعمل على نشرها في مجلد خاص تصدره في وقت لاحق ضمن سلسلة إصداراتها، كما سيتم تخصيص رابط خاص لها في موقع الجامعة على الإنترنت.

من جانبه قال عضو اللجنة التحضيرية للمؤتمر الدكتور حسين المهدي إنه ستعقد على هامش المؤتمر ورش العمل ومعارض منها ثلاث ورش علمية الاولى خاصة بتراث علوم الفلك والفضاء والجو بما في ذلك التطبيقات الفلكية في الشريعة الاسلامية، والثانية خاصة بالطب البديل ينظمها اطباء وخبراء في التخصص، أما الثالثة فهي خاصة بمدرسي الفيزياء في المدارس الثانوية وستكون حول الفيزياء والبصريات على مبدأ ابن الهيثم ينظمها عالم فيزياء من جامعة أريزونا الأميركية.

أما المعارض فتضم معرضا للصور والمخطوطات العلمية التراثية وآخر بعنوان (1001 اختراع واختراع) لمؤسسة العلوم والتكنولوجيا والحضارة في بريطانيا، ويعقد بالتعاون مع مؤسسة التراث الإسلامي الاستشارية في دبي معرض العصر الذهبي للعلوم العربية "صور ومخطوطات وآلات من معهد العلم الغربي في فرنسا" بالاضافة الى معارض لعدد من الجمعيات الفلكية العربية ومعرض خاص لمؤسسة جمعة الماجد في ترميم المخطوطات وصناعة الورق ومعرض الخيمة التراثية لدولة الإمارات العربية المتحدة الذي يقيمه نادي تراث الإمارات.

وأضاف أن المؤتمر سيسعى للخروج بعدة توصيات على رأسها تأسيس أول جمعية عالمية عربية إسلامية لتاريخ العلوم عند المسلمين يكون مقرها جامعة الشارقة وأن تكون لها فروع في الجامعات العربية الإسلامية بالإضافة الى اعداد كتاب جامعي في تاريخ العلوم عند المسلمين يترجم الى اللغتين الإنجليزية والفرنسية وغيرهما وأن تنشر وقائع المؤتمر في وسائل النشر المعتمدة والمتعددة وأن تنشر شهادات غير المسلمين في إنصاف الإنجازات العلمية عند المسلمين المستلة من وقائع المؤتمر.

وقال إن المؤتمر تلقى ما يزيد على (500) طلب مشاركة، من بينها اكثر من (300) طلب مشاركة ببحث، وقد تمت الموافقة على مشاركة (320) مشاركا من (35) دولة عربية واجنبية وتقييم (350) بحثا قبل منها (170) بحثا للالقاء و(50) بحثا كملصق جداري، كما تشارك في المؤتمر أكثر من (200) مؤسسة علمية من جامعات ومراكز بحثية ودوائر حكومية ومؤسسات ربحية وغير ربحية تهتم بتاريخ العلوم.

وأوضح أن المؤتمر سوف يستمر لمدة اربعة أيام، حيث تم تقسيم جلسات المؤتمر الى (11) جلسة تحتوي كل منها على ثلاث جلسات متوازية بمجموع (33) جلسة بمعدل خمس أوراق بحثية في كل جلسة.

التعليق