مدير شباب مادبا يلقي محاضرة في مدرسة أم الوليد

تم نشره في الخميس 28 شباط / فبراير 2008. 10:00 صباحاً

 

أحمد الشوابكة

مادبا - وضع مدير شباب مادبا موسى العودات الكرة في مرمى الشابات للاستفادة من البرامج التي يهيئها المجلس الاعلى للشباب في دفع الحراك الشبابي وابرازه الى حيز الوجود، وذلك خلال اللقاء الحواري التي اقيمت اول من امس في مدرسة ام الوليد الثانوية للبنات.

وقال ان عملية فصل الشباب عن الرياضة من اجل زيادة مشاركتهم وتوفير المخصصات اللازمة لهم لفتح آفاق جديدة لهم نحو الرؤى المستقبلية.

ويأتي هذا الحوار بحسب العودات، في اطار الحملة التوعوية التي نظمها المجلس الاعلى للشباب ممثلة بمديرية شباب مادبا لاستقطاب شباب الاردن للانخراط في البرامج والانشطة التي يقيمها المجلس الاعلى للشباب من خلال مراكزه المنتشرة في ارجاء الوطن.

وبحسب ما قاله العودات "ما يميز برامج وانشطة المجلس الاعلى للشباب اشراك الكم الكبير من الفئات العمرية المستهدفة في برامج وفعاليات المعسكرات، لكي تأخذ هذه الفئات العمرية دورا واقعيا لتفعيل العنصر الشبابي وتهيئ له برامج تتلاءم مع طروحاته ورؤاه المستقبلية".

وتطرق الى المحاور التسعة للاستراتيجية الوطنية للشباب في تطبيقها من خلال البرامج واللقاءات والحوارات التي تهدف الى صقل الشباب الاردني، وبين اهمية الدور الذي يلعبه المجلس الاعلى في تهيئة الشباب الاردني وتطويره.

وكانت مديرة المدرسة فاطمة الدهامشة قد ألقت كلمة رحبت من خلالها بالحضور، مؤكدة على ضرورة التعاون ما بين القائمين على المسألة الشبابية والرياضية والمدرسية، وذلك لإيجاد حالة من الشراكة بين الجانب التعليمي التربوي والشبابي والرياضي.

التعليق