أبو تريكة: الرسالة وصلت عندما رفعت شعار التعاطف مع غزة

تم نشره في الجمعة 22 شباط / فبراير 2008. 09:00 صباحاً
  • أبو تريكة: الرسالة وصلت عندما رفعت شعار التعاطف مع غزة

 

الدوحة - اعتبر نجم الكرة المصرية محمد ابو تريكة انه كان يريد توجيه رسالة قوية الى العالم عن معاناة الشعب الفلسطيني عندما رفع شعار "تعاطفا مع غزة" على قميصه بعد تسجيله احد الاهداف خلال بطولة كأس امم افريقيا التي اقيمت مؤخرا في غانا.

وكشف ابو تريكة في حديث لصحيفة "استاد الدوحة" القطرية المتخصصة في كرة القدم أن احدا لم يدفعه الى القيام بهذه الخطوة، مؤكدا بأنه اتخذ القرار بمفرده حتى من دون ان يبلغ احدا من زملائه.

وقال ابو تريكة نجم النادي الاهلي: "بصراحة راودتني الفكرة عندما كنا في الفندق الذي اقام فيه المنتخب في مدينة كوماسي وشاهدت محل طباعة القمصان واتخذت القرار دون إبلاغ أحد به".

وعن الدافع وراء ذلك قال "القضية مطروحة في كل القنوات الفضائية والصحف والجرائد وحجم المأساة التي كان يعيشها الشعب الفلسطيني في غزة معروف للعالم والأحداث يتم نقلها لحظة بلحظة ومع ذلك لا توجد أي ردود أفعال وما شعرت به ستجدونه لدى كل العرب بداية من البسطاء وحتى المثقفين.. كلنا نشعر بالتعاطف مع مأساة الشعب الفلسطيني".

وأوضح "بالطبع لم أكن أعلم أن ما قمت به مخالف للقوانين وأعتقد أن أي شخص في نيته التعاطف مع أحد فإنه لن يرضى بأذى أي طرف وعلى هذا الأساس اعتذرت للجهاز الفني للمنتخب خاصة بعدما حصلت على البطاقة الصفراء وما أثير حول إمكانية إيقافي وإن كان هذا الأمر أثار ضيقي لأن الاتحاد الدولي لم يكن له أي رد فعل مع جون بنستيل لاعب منتخب غانا عندما رفع علم إسرائيل في مونديال ألمانيا 2006".

وتابع "كانت رسالتي اعلان التعاطف مع إنسان بسيط وشعب لا حول له ولا قوة يتعرض للمهانة والقسوة والاذلال والحرمان من حياة كريمة"، مشيرا الى ان ما قام به كان "بمنطق إنساني وعاطفي وإسلامي ولا علاقة له على الاطلاق بالسياسة واعتقد أنه كان تصرفا طيبا من وجهة نظري".

واعتبر ابو تريكة أن احراز مصر اللقب القاري للمرة السادسة كان عن جدارة واستحقاق وأوضح في هذا الصدد "لن أبالغ إذا قلت أنني كنت أشعر بأن في مقدورنا الفوز بالبطولة لأن المنتخب المصري يمتلك مجموعة متميزة من اللاعبين. ورغم أن النتائج في مباريات التصفيات لم ترق الى المستوى المطلوب، فإننا ظهرنا بشكل مغاير تماما في البطولة ونجحنا في تقديم عروض رائعة امام اقوى المنتخبات الافريقية وتحديدا الكاميرون وساحل العاج".

وقلل ابو تريكة من اهمية جلوسه على مقاعد اللاعبين الاحتياطيين في بداية البطولة على الرغم من انه كان دائما اساسيا في التشكيلة وقال "أعتقد أن هذا اختيار الجهاز الفني وليس من حقي التعليق على وجهة نظره وإن كنت أتفق معه في الرأي لأنني لم أكن جاهزا بنسبة مائة في المائة".

وعن اللاعبين الذين يتوقع احترافهم في المرحلة المقبلة قال "هناك أكثر من لاعب أبرزهم عمرو زكي مهاجم الزمالك وحسني عبدربه إذا تم إنهاء أزمته مع ستراسبورغ وعماد متعب واحترافهم سيعود بالنفع على الكرة المصرية وسيرفع من مستواها بشكل يمكننا من التواجد على الساحة العالمية بعدما استعدنا صدارة القارة السمراء".

التعليق