فوز مثير للاتحاد في كأس ولي العهد السعودي

تم نشره في الاثنين 11 شباط / فبراير 2008. 10:00 صباحاً

الكرة العربية

 

الرياض - حقق الاتحاد فوزا مثيرا على القادسية 4-3 بعد التمديد وبلغ الدور ربع النهائي من مسابقة كاس ولي عهد السعودية لكرة القدم أول من امس السبت.

فعلى ملعب مدينة الأمير سعود بن جلوي في بالراكة بالخبر، تجاوز الاتحاد مضيفه القادسية بنتيجة 4-3 (الوقت الاصلي 2-2). سجل للاتحاد سعود كريري (10) والغيني الحسن كيتا (77 و117) ومحمد نور (107 ركلة جزاء)، وللقادسية محمد السهلاوي (46) ويوسف السالم (56) وصالح الغوينم (97 من ركلة جزاء).

وعلى ملعب الأمير محمد بن فهد بالدمام تجاوز الاتفاق ضيفه الربيع بخماسية نظيفة في مبارا كان نجمها المهاجم الغاني برينس تاغو صاحب ثلاثية في الدقائق 3 و24 و45، واضاف صالح بشير (66) وفيصل الدوسري (90) الهدفين الآخرين.

وعلى ملعب الأمير عبدالله الفيصل في جدة أتخم الأهلي شباك ضيفه الجبلين بنتيجة 6-0 سجلها معتز الموسى (9) ومحمد مسعد (38 و90) ومالك معاذ (60 و80) وأحمد درويش (83).

وفي ملعب الشرائع في مكة المكرمة تجاوز نجران مضيفه الوحدة 3-2.سجل لنجران التونسي عزان مقبول (19) والتونسي عبدالفتاح السافي (63) والبرازيلي ويلسون أنطونيو (90) وسجل للوحدة الغاني عبدالله جونيور (36) وماجد الهزاني (42).

وعلى ملعب الأمير فيصل بن فهد في بالرياض تجاوز الحزم مضيفه الرياض 1-0 سجله أحمد مناور (54).

الدوري اللبناني

استهل الانصار حامل اللقب مرحلة الاياب بفوز عريض على ضيفه التضامن صور الاخير 3-0 أول من امس السبت على ملعب مدينة كميل شمعون الرياضية، في افتتاح المرحلة الثانية عشرة من بطولة لبنان لكرة القدم، وعزز الفريق الاخضر صدارته للترتيب العام مؤقتا بفارق 8 نقاط عن ملاحقيه النجمة والعهد على التوالي.

وانتظر الانصار حتى الدقيقة 60 لترجمة سيطرته الى هدف بعد لعبة جماعية رائعة وصلت على اثرها الكرة الى العراقي صالح سدير على مشارف منطقة الجزاء، فهيأها الاخير الى القائد مالك حسون المندفع من الخلف والذي اطلقها صاروخية انفجرت في الزاوية العليا اليسرى لمرمى الفريق الجنوبي، وحاول التضامن صور ادراك التعادل بطريقة مماثلة، بيد ان تسديدة بلال برجي البعيدة المدى علت عارضة الحارس الانصار لاري مهنا بقليل (73).

وقام البديل العراقي احمد مناجد عباس بمجهود فردي على الجهة اليسرى ولعب كرة عرضية وصلت الى محمد عطوي الذي سددها بيسراه ليبعدها القائد يوسف حجازي بيده عن خط المرمى فلم يتأخر الحكم علي صباغ على رفع البطاقة الحمراء في وجهه محتسبا ركلة جزاء سجل منها فادي غصن الهدف الثاني للانصار (83).

واختتم البديل الآخر نصرت الجمل المهرجان في الدقيقة الثالثة من الوقت المحتسب بدل الضائع متابعا الى الشباك كرة مرتدة اليه من القائم الايسر اثر تسديدة من الظهير الايمن المتقدم حسين حمدان.

الدوري الإماراتي

يتطلع كل من الشباب المتصدر والجزيرة الوصيف الى لقب بطل الذهاب المعنوي عندما يستضيف الاول الثاني يوم غد الثلاثاء في قمة مباريات المرحلة الحادية عشرة من الدوري الاماراتي لكرة القدم.

وشاءت الصدف ان تكون المواجهة بين الشباب والجزيرة في ختام الدور الاول، حيث يتنافسان على كسب النقاط الثلاث والانفراد بالقمة التي تربع عليها الشباب منذ الجولة الثانية.

يدخل الشباب (22 نقطة) والجزيرة (21) المباراة بظروف مشابهة بعدما قام كل منها باحداث تغيير على مستوى لاعبيه الاجانب قبل اقفال باب الانتقالات في 3 شباط (فبراير) الحالي، فتعاقد الشباب مع الكولومبي فيريرا ريكو من اتلتيكو بارانيسي البرازيلي بديلا للايراني مهرداد اولادي المصاب، في حين ضم الجزيرة المالي مامادو ديالو الذي حل مكان العاجي بونافنتور كالو.

وستكون المباراة مواجهة خاصة بين الشباب الافضل هجوما (22 هدفا) والجزيرة الاقوى دفاعا (تلقت شباكه 9 اهداف)، علما ان الاول سيسعى الى تعويض الخسارة التي مني بها في الجولة الاخيرة امام الوصل 1-2، بينما يتطلع الضيف الى تأكيد القدرات الفنية التي يمتلكها بحثا عن التتويج باللقب الرسمي الاول محليا.

وتفتتح المرحلة اليوم الاثنين باقامة ثلاث مباريات اقواها بين الشعب الثالث (20 نقطة) وضيفه العين السادس (14 نقطة)، ويسعى الشعب الى تحقيق فوزه الخامس على التوالي تحت قيادة مدربه التونسي لطفي البنزرتي الذي حل بديلا للكرواتي زلاتكو كرونيكار، وهو يعتمد على هدافه الايراني مهرزاد معدنجي ومواطنه علي سامره والتونسي عادل الشاذلي الذي سيشارك للمرة الاولى مع فريقه الجديد بعد وصول بطاقة انتقاله الدولية من نادي سيون السويسري.

ويريد العين تعويض خسارته الاخيرة في الدربي امام الوحدة والتقدم في الترتيب، الا ان مهمته لن تكون سهلة في ملعب الشعب الذي لم يذق فيه الاخير طعم الخسارة هذا الموسم، عدا ان العين سيفتقد خدمات المغربي سفيان العلودي الذي تعرض للاصابة خلال مشاركته مع منتخب بلاده في نهائيات كأس افريقيا التي تختتم اليوم في غانا.

ويستضيف الوحدة السابع (13 نقطة) الاهلي الخامس (14 نقطة) في مواجهة يسعى من خلالها اصحاب الارض للثأر من خسارتهم امام ضيوفهم في ربع نهائي الكأس 1-3 وتحقيق فوزهم الرابع على التوالي في الدوري بعد ان تغلبوا على حتا 2-1 والنصر 1-0 والعين 3-2.

ويعول الوحدة على الدوليين اسماعيل مطر ومحمد الشحي والبرازيليين بنغا وجوزيل داروشا، في حين يغيب مواطنهما الكسندر بسبب الاصابة، وتشهد صفوف الاهلي في المقابل المشاركة الاولى للايراني ميلاد ميداودي الذي حل بديلا للفرنسي غريغوري.

وفي مباراتي الهروب من دائرة الخطر، يستقبل النصر الحادي عشر (9 نقاط) اليوم الامارات الاخير (5 نقاط)، بينما يلتقي يوم غد الظفرة التاسع (10 نقا) مع حتا العاشر (9 نقاط)، علما ان الاول سيستعيد خدمات المغربي امين الرباطي بعد انتهاء مشاركته مع منتخب بلاده في كأس امم افريقيا.

ويحل الوصل الثامن وحامل اللقب (13 نقطة) يوم غد ضيفا على الشارقة الرابع (16 نقطة) في لقاء لتحسين المراكز في الترتيب.

الدوري المغربي

عاد فريق الجيش الملكي بالتعادل بهدف لمثله من ميدان مضيفه الكوكب المراكشي في أقوى مباريات الجولة الثامنة عشرة للدوري المغربي لكرة القدم امس السبت.

ووضع البرازيلي اليكس ويلتورد الكوكب المراكشي في المقدمة بهدف في الدقيقة الثالثة قبل أن يحرز هداف الدوري عبد الرزاق المناصفي هدف التعادل للجيش في الدقيقة التاسعة من ركلة جزاء، وعزز الجيش تصدره للمسابقة برصيد 35 نقطة بفارق نقطتين عن أقرب مطارديه بينما حافظ الكوكب المراكشي على مركزه الحادي عشر برصيد 20 نقطة.

وساد التكافؤ والندية المباراة القوية التي احتضنها استاد الحارثي بمراكش بين الكوكب الذي كان يبحث عن استعادة نغمة الفوز ولو أمام فريق عسكري يتصدر الدوري ويرغب في تعويض اخفاقه الأخير بميدانه قبل أسبوع.

وضرب الكوكب الذي بدا اكثر تنظيما عكس مبارياته الأخيرة بقوة منذ البداية واستغل ويلتورد سوء تفاهم بين المدافعين المهدي خرماج وعمر بن ادريس ليرفع الكرة فوق الحارس خالد العسكري محرزا هدف التقدم لاصحاب الارض بعد مرور ثلاث دقائق فقط من زمن اللقاء.

وانتفض الجيش الملكي بسرعة للرد على الهدف المباغت وشن هجمة منظمة من الجهة اليمنى لتصل الكرة إلى حميد ناطر الذي توغل داخل منطقة الجزاء ليتعرض لعرقلة ويحتسب الحكم ركلة جزاء نفذها الهداف المناصفي بنجاح محرزا هدف التعادل لفريقه، وأنقذ الحارس العسكري مرماه من هدف في الدقيقة 35 بعد تسديدة من مسافة بعيدة للمتخصص المراكشي يوسف مريانة.

وفي لقاء اخر جرى أول من امس فاز المغرب التطواني على ضيفه أولمبيك خريبكة بهدفين دون رد حملا توقيع سمير سرسار من ضربة رأس في الدقيقة 26 وعبد الصمد المباركي من تسديدة من داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 35.

وارتقى المغرب التطواني بعد تحقيقه لفوزه السادس إلى المركز السابع مؤقتا برصيد 24 نقطة وظل أولمبيك خريبكة في مركزه الرابع بعد ان تجمد رصيده عند 31 نقطة.

واكتفى الوداد البيضاوي بالتعادل بدون أهداف أمام الفتح الرباطي متذيل الترتيب في الرباط، وحافظ الوداد البيضاوي على مركزه السادس برصيد 26 نقطة فيما ظل الفتح الرباطي متشبثا بالمركز السادس عشر والأخير برصيد 11 نقطة.

وكان المغرب الفاسي أرغم مضيفه الدفاع الجديدي على التعادل بهدف لمثله مساء الجمعة الماضي بمدينة الجديدة في افتتاح منافسات الجولة، وانفرد الدفاع الحسني الجديدي مؤقتا بالمركز الثاني بعد أن رفع رصيده إلى 33 نقطة بينما حافظ المغرب الفاسي على المركز الثاني عشر رغم رفعه لرصيده إلى 19 نقطة.

التعليق