برشلونة يسعى لتقليد مسيرة المدريدي في الليغا الموسم الماضي

تم نشره في الأربعاء 6 شباط / فبراير 2008. 10:00 صباحاً

 

مدريد - اثبت برشلونة انه تعلم درسا من غريمه التقليدي ريال مدريد عندما سجل هدفا في الدقائق الأخيرة ليفوز على اوساسونا ويقلص الفارق مع ريال مدريد متصدر دوري الدرجة الأولى الاسباني لكرة القدم الى ست نقاط هذا الاسبوع.

وتحت قيادة المدرب الايطالي فابيو كابيلو في الموسم الماضي سار ريال مدريد بخطوات ثابتة لينتزع لقب الدوري من برشلونة في اليوم الاخير من البطولة بعد ان قدم سلسلة من المباريات التي فاز فيها في الدقائق الأخيرة او حول فيها تأخره الى فوز بفضل روح الفريق ولا شيء آخر.

وقبل مباراة يوم الاحد الماضي كان برشلونة يعلم ان ريال مدريد نال أول هزيمة له بعد ثمانية انتصارات متتالية في الدوري بعدما خسر حامل اللقب 2-صفر امام مضيفه الميريا قبل ذلك بيوم واحد.

لكن برشلونة عانى لمدة 88 دقيقة قبل ان يسدد تشابي كرة قوية جاء منها هدف الفوز وهو ما أطلق احتفالات الجماهير وكأن الفريق فاز في نهائي احدى البطولات.

وقال الفرنسي تييري هنري مهاجم برشلونة للصحافيين "في بعض الاحيان يجب على الفريق ان يفوز بروحه وليس بطريقة لعبه وهذا ما فعلناه. لقد لعبنا كفريق واحد."

واضاف "هناك وقت سنعود اليه للعب جيدا مرة أخرى لكن الأمر المهم في المباراة كان الفوز."

وقال الايطالي جينالوكا زامبروتا قلب دفاع برشلونة "قبل اسبوع من الآن فقد الجميع الامل فينا لكننا ما زلنا في المنافسة. ليس من المهم ان نكون قد لعبنا بشكل جيد أم لا فالمهم هو موقفنا."

واختفى الاداء الهجومي لبرشلونة ليحل محله طريقة لعب عملية تميل للتأمين الدفاعي وهو ما جعل الفريق يعاني من قلة الأهداف.

وقال الهولندي فرانك ريكارد مدرب برشلونة "لست قلقا تجاه قلة اهداف الفريق لاننا نصنع الفرص. ستأتي الاهداف. هذا الامر يتعلق بالثقة. لكن من الحقيقي ان معاناتنا في تسجيل الاهداف تسببت في بعض التوتر."

وبعد هزيمة فريقه المفاجئة يوم السبت الماضي قلل الالماني بيرند شوستر مدرب ريال مدريد من أهمية النتيجة.

وقال شوستر "لست قلقا من هذه الهزيمة. هذه الضربة تأتي في توقيت ممتاز لنا واعتقد اننا سنتعامل معها جيدا. هذه الهزيمة أوضحت لنا ان هذه أقوى مسابقة للدوري وهذا ما يجعلها الأفضل."

التعليق