ريال مدريد يواجه اختبارا حقيقيا جديدا في "الليغا"

تم نشره في السبت 26 كانون الثاني / يناير 2008. 09:00 صباحاً
  • ريال مدريد يواجه اختبارا حقيقيا جديدا في "الليغا"

البطولات المحلية الأوروبية

 

نيقوسيا - يقف ريال مدريد حامل اللقب ومتصدر الترتيب للاسبوع الثاني على التوالي امام اختبار حقيقي عندما يستضيف فياريال الثالث يوم غد الاحد على ملعب "سانتياغو برنابيو" في المرحلة الحادية والعشرين من بطولة اسبانيا لكرة القدم.

وكان الفريق الملكي قد واجه اختبارا مماثلا في المرحلة الماضية عندما حل ضيفا على جاره اتلتيكو مدريد الذي كان ثالثا، بيد ان رجال المدرب الالماني برند شوستر عرفوا الخروج بفوز ثمين بهدفين نظيفين سجلهما ثنائي الهجوم القائد راؤول غونزاليز والهولندي رود فان نيستلروي.

واذ يبتعد ريال بفارق 7 نقاط عن ملاحقه برشلونة واتجاه البعض الى القول بأنه في طريقه للاحتفاظ بلقبه، حذر فان نيستلروي من مغبة الاستهتار لان الطريق لا يزال طويلا حتى النهاية: "يبقى لدينا 18 مباراة لذا لا يمكننا التفكير منذ الان بكيفية الاحتفال ببطولة الدوري".

وينشد ريال مدريد في مباراة الاحد فوزه الثامن على التوالي بعدما حقق رقما قياسيا من حيث حصد النقاط في اول 20 مباراة (50 نقطة)، بفضل تمتعه بأقوى خط هجوم اضافة الى دفاع متماسك ومن خلفه الحارس المتألق ايكر كاسياس الذي حافظ على نظافة شباكه طوال 558 دقيقة.

واذ ان مباراة الذهاب انتهت بفوز ساحق لريال مدريد بخمسة اهداف نظيفة، فان مهمته هذه المرة قد تكون اكثر تعقيدا وخصوصا ان فياريال برهن عن قوة شكيمة في مبارياته الاخيرة، وذلك اثر عودة مهاجمه التركي نهاد قهوجي الى مستواه المعهود، اضافة الى الخطورة التي يجسدها المهاجم الايطالي الشاب جوزيبي روسي.

ويحل برشلونة ضيفا على اتلتيك بيلباو الخامس عشر غدا ايضا، في مباراة لا غنى فيها للفريق الكاتالوني عن الفوز للبقاء على مقربة من غريمه التقليدي.

ويواصل الفريق الكاتالوني تقديم مستوى متقلب بين مباراة واخرى، اذ بدت الحلول لديه محدودة خلال مباراته الاخيرة امام فياريال (0-0) في ذهاب الدور ربع النهائي من مسابقة الكأس.

ويأمل برشلونة خيرا من التألق اللافت للاعب وسطه الدولي اندريس اينييستا وعودة الارجنتيني ليونيل ميسي من الاصابة، وقد انتقد المدرب الهولندي فرانك رايكارد التقارير التي تشير الى ان البرازيلي رونالدينيو يسير على خطى مواطنه رونالدو حيث يعاني من زيادة في الوزن، قائلا: "صحيح عانى رونالدو من الوزن الزائد لكن انا اتابع رونالدينيو كل يوم في التمارين وهو يبدو في حالة بدنية جيدة".

ويلعب في المباريات الاخرى، اشبيلية مع اوساسونا، وراسينغ سانتاندر مع سرقسطة، ومورسيا مع ليفانتي، وفالنسيا مع الميريا، وديبورتيفو كورونا مع بلد الوليد، واسبانيول مع بيتيس، وريكرياتيفو هويلفا مع خيتافي، ومايوركا مع اتلتيكو مدريد.

الكالتشو

يواصل انتر ميلان المتصدر سعيه الى الاحتفاظ بلقبه عندما يحل ضيفا على اودينيزي يوم غد الاحد، في المرحلة العشرين من بطولة ايطاليا.

ويتربع انتر مرتاحا على قمة بطولة الدوري بفارق 7 نقاط عن روما، وهو سيسعى الى الفوز على اودينيزي الذي كان الوحيد الذي لم يسقط امامه في الموسم الماضي، كما تعادل معه في افتتاح الموسم الحالي.

ولا يخفى ان اودينيزي خامس الترتيب قد لا يكون قادرا على عرقلة انتر الذي خسر مباراة واحدة في الدوري خلال الاشهر الـ18 الاخيرة، الا انه سيقدم كل ما لديه ضمن سعيه لاحتلال مركز مؤهل الى دوري ابطال اوروبا في الموسم المقبل.

ويستضيف ميلان العاشر جنوا الثامن على ملعب "سان سيرو"، ساعيا الى الخروج من دوامة الهزائم التي عاد اليها مجددا عندما سقط امام اتلانتا 1-2 في مباراة مؤجلة من المرحلة الثانية عشرة.

ويبدو ميلان بحاجة ماسة الى الفوز في حال اراد تأمين مركز مؤهل الى دوري الابطال، وخصوصا انه فاز في ست من مبارياته الـ17 هذا الموسم وهو يتخلف بفارق 25 نقطة عن غريمه الازلي انتر ميلان.

ويلعب في المباريات الاخرى، سمبدوريا مع سيينا، وروما مع باليرمو، واتالانتا مع ريجينا، وكالياري مع نابولي، وكاتانيا مع بارما، وامبولي مع فيورنتينا، وتورينو مع لاتسيو، وليفورنو مع يوفنتوس.

الدوري الفرنسي

ستكون مواجهة ليون حامل اللقب والمتصدر مع جاره ومضيفه سانت اتيان يوم غد الاحد الابرز في المرحلة الثالثة والعشرين من بطولة فرنسا.

وتكمن اهمية المباراة في ان ليون الساعي الى لقبه السابع على التوالي، بدأ يشعر بالخطر محدقا بصدارته اثر اقتراب بوردو منه بفارق ثلاث نقاط فقط.

وكان ليون لقي خسارة مفاجئة امام لنس بثلاثية نظيفة قبل ان يستعيد توازنه بفوزه على لوريان منتصف الاسبوع، الا انه قد يقع مجددا في فخ الخسارة لان مباريات "الدربي" عادة يصعب التكهن بنتيجتها، وقال مدرب ليون الان بيران: "لست قلقا من الخسارة الاخيرة لنا، والدليل اننا استطعنا النهوض سريعا من كبوتنا وسنذهب الى سانت اتيان لمواصلة هذه الصحوة".

يذكر ان سانت اتيان سيفتقد الى ابرز عناصره باسكال فيندونو الذي يقود غينيا في كأس الامم الافريقية التي تستضيفها غانا.

ويحل بوردو الثاني على لوريان، املا مواصلة حصد الانتصارات للحفاظ على اماله بغنم اللقب الذي بقي عصيا على جميع الاندية الفرنسية في الاعوام الستة الاخيرة.

وكان بوردو قد فاز على ضيفه سانت اتيان 1-0 أول من امس الخميس في ختام المرحلة الثانية والعشرين، وسجل فرناندو كافيناغي الهدف في الدقيقة 56 فارتفع رصيد بوردو الثاني ووصيف بطل الموسم قبل الماضي الى 42 نقطة واعاد الفارق الى 3 نقاط بينه وبين ليون.

واثبت بوردو انه سيكون المنافس الوحيد لليون على اللقب ليأخذ دور نانسي الذي تراجع وبشكل نهائي الى المركز الثالث.

ويلعب في المباريات الاخرى، ليل مع باريس سان جرمان، واوكسير مع نانسي، ولومان مع موناكو، ولنس مع ستراسبورغ، ومرسيليا مع كاين، ومتز مع رين، وسوشو مع فالنسيان، وتولوز مع نيس.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »البرشا الزعيم (سفيان الشويات)

    السبت 26 كانون الثاني / يناير 2008.
    الدوري الاسباني غريب عجيب، يمكن ان يكون الريال متقدم في النقاط ولكن انا اعتقد ان الريال مدريديين سيواجهون المفاجات خلال الاسابيع القادمه.Be Remember My Word