رايكونن يتوقع موسما ممتعا مع سيارة فيراري الجديدة

تم نشره في الثلاثاء 8 كانون الثاني / يناير 2008. 10:00 صباحاً
  • رايكونن يتوقع موسما ممتعا مع سيارة فيراري الجديدة

فورمولا 1

مارانيلو (ايطاليا)- يتوقع الفنلندي كيمي رايكونن بطل العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات موسما ممتعا هذا العام مع إتاحة القواعد الجديدة للبطولة المزيد من فرص تجاوز المنافسين أثناء السباقات بعد منع استخدام نظام التحكم في الدفع.

وأدخلت تغييرات أخرى على البطولة من بينها تطوير علبة التروس وحماية السائق وهو ما يعني أن سيارة فيراري التي أطلق عليها الفريق الايطالي اسم "اف 2008" وأزاح الستار عنها في قاعدته بشمال ايطاليا يوم اول من امس الأحد ستكون أثقل هذا العام.

وتم كذلك تعديل توزيع وزن السيارة وقاعدة العجلات بعد الدروس التي خرج بها الفريق الموسم الماضي من أداء إطارات بريدجستون.

لكن يظل منع أنظمة التحكم في الدفع وزيادة احتمالات وقوع حوادث خلال السباقات أهم المسائل التي تقلق الفريق بطل العالم قبل أول سباقات الموسم في ملبورن بأستراليا في 16 مارس آذار المقبل.

وقال رايكونن خلال مؤتمر صحافي "لن يحصل السائقون على مساعدة من أنظمة التحكم لكن بالنسبة لي سيكون في الأمر متعة أكبر. أعتقد أن فرص تجاوز المنافسين ستكون أكثر لأن السائقين سيرتكبون عددا أكبر من الأخطاء".

وأضاف "سباقات فورمولا 1 رياضة خطرة على أي حال ولن يهم كثيرا إن كانت هناك أنظمة تحكم أو لا. إذا اعتقدت أن الأمر خطير جدا فينبغي عليك بالأحرى عدم المشاركة في البطولة. هناك صعوبة بالتأكيد ويحتاج كل سائق للتحلي باليقظة طيلة الوقت".

وأظهر البرازيلي فيليبي ماسا زميل رايكونن قدرا أقل من التفاؤل بشأن التغييرات وقال إن السائقين طلبوا ضمانات حول السلامة من الاتحاد الدولي للسيارات.

وقال ماسا الذي أعرب عن اعجابه بسيارة فريقه الجديدة "تبادلنا رسائل البريد الالكتروني (حول السيارة الجديدة) لكننا لم نختبرها بعد. سعت رابطة سائقي سباقات الجائزة الكبرى بالتأكيد للحصول على تأكيدات بشأن السلامة. التغييرات مهمة للغاية وسيكون من الضروري اتباع أسلوب أبسط في القيادة".

وأضاف "أتوقع الكثير في الموسم المقبل. تمثل النظرة الأولى على السيارة لحظة خاصة.. فالأمر أشبه برؤية طفل يولد. علينا الآن إتاحة الفرصة لهذا الطفل لينمو وفي أسرع وقت ممكن".

وقال السائقان إنه من السهل تحديد منافسيهما هذا الموسم بالنظر إلى القواعد الجديدة وانتقال الاسباني فرناندو الونسو من مكلارين إلى رينو الذي عانى كثيرا في العام الماضي.

ومنع المصورون من حضور حفل تدشين السيارة الجديدة كما لم توفر المطبوعات التي قدمت الكثير من التفاصيل حول مواصفاتها وهو أمر مفهوم بعد فضيحة التجسس التي خسر فيها فريق ماكلارين جميع نقاطه في بطولة الصانعين وغرم مائة مليون دولار لحيازة معلومات فنية خاصة بفيراري.

واتهم نايجل ستيبني الموظف السابق في فيراري بتسريب المعلومات وتتواصل الملاحقات الجنائية له. ويتخذ ماريو الموندو مدير العمليات الجديد في فيراري جميع التدابير الممكنة لتجنب تكرار هذا.

وقال الموندو "زاد مستوى الأمان في قطاع تكنولوجيا المعلومات بالشركة كثيرا خلال السنوات الماضية. ينبغي على أي شخص يزور فيراري التوقيع على اتفاقية حماية سرية المعلومات".

وأضاف "نعمل بجد في هذا الجانب لأنه من السهل الوصول لبعض الموظفين. إنها مهمة لا تنتهي".

ورغم الضغط الذي يتعرض له كونه بطل العالم قال رايكونن إن الموسم الجديد سيكون أسهل بالنسبة له بعد تأقلمه مع الفريق وزيادة راحته في العمل معه في عامه الثاني في فيراري.

وقاد رايكونن السيارة الجديدة أمس الاثنين ويبدو متلهفا للعودة للحلبات وقال إن توقف البطولة خلال عيد الميلاد ممل.

وقال رايكونن "أشعر بالسعادة لانتهاء فترة عيد الميلاد.. كانت فترة التوقف مملة حقا".

هاميلتون لتوقيع عقد جديد مع ماكلارين مرسيدس

 يتجه السائق البريطاني الشاب لويس هاميلتون لتوقيع عقد جديد يمتد حتى 2012 مع فريقه ماكلارين مرسيدس بحسب ما افادت مصادر صحافية عدة في بريطانيا.

وبحسب المصادر ستصل قيمة العقد الى 138 مليون دولار، وقد افادت صحيفة "نيوز اوف ذي وورلد" ان هاميلتون سيكسب حوالي 27 مليون دولار في الموسم الواحد لمدة خمس سنوات.

وشرحت الصحيفة ان اجر هاميلتون الاساسي سيكون 17 مليون دولار، وهو سيحصل على 6 ملايين اضافية في حال ظفر بلقب اول لماكلارين منذ تتويج الفنلندي ميكا هاكينن بطلا للعالم عام 1999.

وقال هاميلتون "لقد قلت دائما انني سعيد للبقاء في ماكلارين حتى نهاية مسيرتي. لدي علاقة طيبة بالفريق الذي عرفته منذ تواجدي في سباقات "كارتينغ"، وأنا جاهز لقيادته على الحلبة هذه السنة".

ولم يخف هاميلتون في تصريحاته التي ترافقت مع اطلاق الفريق البريطاني-الالماني لسيارته الجديدة لموسم 2008 في مدينة شتوتغارت الالمانية، نيته في السيطرة على مكامن بطولة الفئة الاولى هذه السنة، وذلك لتعويض خسارته اللقب في موسمه الاول العام الماضي لمصلحة سائق فيراري الفنلندي كيمي رايكونن.

وأكد هاميلتون ان باستطاعته طبع الفترة المقبلة بطابعه الخاص وتسطير حقبة باسمه على غرار ما فعل "الاسطورة" المعتزل الالماني ميكايل شوماخر بطل العالم سبع مرات، وهو قال لصحيفة "ذي صن" المحلية "سيكون من الرائع فرض سيطرتي على فعاليات الموسم. اعلم ان الكثير من الناس قالوا ان فورمولا واحد اضحت مملة عندما سيطر عليها شوماخر، لكن طالما بقيت الاثارة فإن الامر لن يكون مشكلة ابدا".

وختم "لقد ربحت احترام جميع السائقين بعد الاداء القوي الذي قدمته في الموسم الماضي، والجميع يتوقع مني ان اكون اقوى بعدما كنت مفاجأة البطولة في 2007".

التعليق