عدم استقرار الهرمونات والإجهاد وراء الصداع النصفي

تم نشره في الثلاثاء 1 كانون الثاني / يناير 2008. 09:00 صباحاً

إيسن- توصلت دراسة لمركز الصداع في أطلانطا، ونقل عنها مركز الصداع والصداع النصفي في ألمانيا، إلى أن الاجهاد والتقلب في الهرمونات لدى المرأة يلعبان دورا في إصابتها بالصداع النصفي.

وأوضحت الدراسة أن ثمانين في المئة من المرضى الذين شملهم البحث والذين يشعرون بالصداع النصفي بين حين وآخر قالوا إن الاجهاد هو السبب وراء معاناتهم في حين جاء عدم استقرار الهرمونات لدى المرأة في المركز الثاني من الاسباب الكامنة وراء الصداع النصفي.

وذكرت الدراسة أن الجوع أيضا من مسببات الصداع النصفي في رأي 56في المئة ممن استطلع رأيهم في حين ذكر53 في المئة أن التغيرات المناخية وراء الصداع في حين قال50 في المئة أن القلق وعدم النوم هما السبب وراء الصداع النصفي.

وقد شارك في الدراسة الأميركية1200 من المرضى بالصداع النصفي84 في المئة منهم من النساء وأكثر من ثلاثة أرباعهم أو 76 في المئة قالوا إن نوبات الصداع النصفي تتسبب فيها عوامل معينة وحدد أغلبهم ما بين أربعة عوامل إلى تسعة عوامل يعتقدون أنها وراء بداية الصداع النصفي عندهم.

التعليق