دليل للسفن يساعد المسافرين على اختيار الباخرة المناسبة لرحلاتهم

تم نشره في الأربعاء 5 كانون الأول / ديسمبر 2007. 09:00 صباحاً

 

هامبورج-يصاب الكثير من المسافرين الذين يستخدمون البواخر السياحية بالحيرة لأن لديهم الكثير من الأسئلة التي لا يعرفون إجابة عنها فيما يتعلق بالملابس وما يحملونه معهم وما لا يحملونه في رحلتهم، وكذلك ما يناسبهم من بواخر وما لا يناسبهم.

وحتى يتجنب المرء التعجل في الحجز في اللحظة الأخيرة يتعين عليه أن يقوم بالبحث والتقصي عن البواخر قبل الحجز.وليست كل البواخر مناسبة لكل الناس للسفر عليها، فهناك قدر كبير من المعلومات التي يمكن أن ترشد من يسافر بالبواخر السياحية لما يحتاجه.

وعلى الرغم من أن العاملين في المكاتب السياحية يكونون عادة على قدر من الدربة والدراية، ولكن دليلا جيدا للسفن السياحية يمكن أن يقدم الكثير من العون والمعلومات، بما يحتويه من قوائم للسفن السياحية التي تسافر ذهابا وجيئة في المحيطات وما يتضمنه أيضا من تقييم لها.

وتجدر الإشارة إلى أن اللغة التي تستخدم على متن الباخرة السياحية عامل مهم بالنسبة لمن يودون الحجز للسفر على متنها، وهو ما كشف عنه استطلاع للرأي أجرته مجلة السفر أورلاوب بيرفكت التي تصدر في هامبورج وشمل نحو ألف شخص ممن يودون السفر.

كما أن نوعية الطعام الذي يقدم وبرنامج الرحلة وحجم السفينة من الأمور المهمة لما يتراوح بين45 و50 في المئة ممن استطلعت آراؤهم.

ويعتبر المؤلف البريطاني دوجلاس وورد حجة في قضايا السفر بالبواخر السياحية، وهو يكتب عن هذا النوع من الرحلات لشركة بيرلتز المهتمة بالنشر في مجال السياحة منذ عدة سنوات.

ويتضمن كتابه عن السفر بالسفن والبواخر السياحية لعام2008 معلومات تفصيلية كبيرة ومهمة عن مختلف السفن، وما تقدمه من خدمات وأطعمة وخلافه بما في ذلك معلومات عن رسوم النظافة، ومستوى الضوضاء في المقصورات، ومدى رعاية الطاقم للمسافرين.

التعليق