زوجة المغامر فوسيت تطالب بإعلان وفاته

تم نشره في الخميس 29 تشرين الثاني / نوفمبر 2007. 09:00 صباحاً

 

شيكاغو- طالبت زوجة المغامر الأميركي الملياردير ستيف فوسيت من إحدى المحاكم الأميركية إعلانه رسميا ميتا،وذلك بعد أسابيع طويلة من فقدان أثره.

وتقدمت بيغي فوسيت رسميا الاثنين الماضي بطلب إلى محكمة كوك كاونتي لتنظر في إعلان زوجها في حكم المتوفى.

ويشير طلب بيغي إلى أنّ ثروة الملياردير تتألف من ثمانية أرقام بالدولار في شكل سندات وعقارات وسيولة.

ونقلت مصادر عن بيغي قولها "مازلنا في حزن، ولكن بعد ثلاثة شهور من فقدان أثره علينا الآن أن نقبل معطى أنّه لم ينج".

وانتهت عمليات البحث في صحراء نيفادا الأميركية عن الطيار المغامر ستيف فوسيت صاحب الأرقام القياسية في الطيران حول العالم بعد أن فقد أثره في بداية رحلة طيران جديدة له،في سبتمبر(أيلول).

وكانت آخر مرة شوهد فيها المليونير الأميركي وهو يقلع بطائرة ذات محرك واحد من أحد المطارات الخاصة بالقرب من يرينغتون بولاية نيفادا الأميركية.

ولم يتم تلقي أي نداء استغاثة والذي ينطلق عادة في حال وقوع حادث ويمكن رصده من خلال الأقمار الاصطناعية كما أنّ فوسيت لم يقدم برنامج رحلته ما قد يعقد مهمة تحديد موقعه،وفقا لمسؤولين في هيئة مراقبة الطيران المدني.

وحقق فوسيت ثروته بالعمل في مجال الأعمال في الولايات المتحدة إلا انه اكتسب شهرته من واقع الأرقام القياسية التي حققها في الطيران حول العالم بالطائرات والمناطيد أو كبحار.

التعليق