تعاقدات مانشستر سيتي لا علاقة لها بالسياسية

تم نشره في الثلاثاء 20 تشرين الثاني / نوفمبر 2007. 09:00 صباحاً

 بانكوك - يؤكد سوري سوخا اللاعب التايلاندي الذي تعاقد معه مؤخرا نادي مانشستر سيتي الانجليزي لكرة القدم ان سبب التعاقد هو ما يتمتع به من مهارات رياضية وان الامر لا يتعلق من قريب او بعيد بأي مصالح سياسية يريد مالك النادي تحقيقها في بلاده.

ويملك رئيس وزراء تايلاند المخلوخ تاكسين شيناواترا نادي مانشستر سيتي الذي ينافس في دوري انجلترا الممتاز لكرة القدم.

وقال سوري ان شيناواترا الذي اطيح به في انقلاب ابيض في العام الماضي لم يطلب من السويدي سفين جوران اريكسون التعاقد معه ومع لاعبين تايلانيين اخرين خلال زيارة قام بها المدرب السويدي الى تايلاند مؤخرا وحظيت باهتمام اعلامي بالغ.

وقال سوري لرويترز وسط جماهير كثيرة تطلب توقيعه بعد فوز تايلاند على اليمن 1-صفر في تصفيات كأس العالم اول من امس الاحد "اثق في نفسي واثق بأن بوسعي اداء المهمة وليس لهذا الامر اي علاقة بالسياسة."

واضاف اللاعب التايلاندي "عظيم ان تتاح للاعبين من تايلاند هذه الفرصة. اريد القيام بدور جيد في مانشستر سيتي."

وقال سوري "تاكسين هو مالك النادي وهو يقول انه يريد تطوير الاداء في الكرة التايلاندية... وليس هناك اي عيب في ذلك."

واثناء وجوده في تايلاند تعاقد اريكسون مع سوري وهو مدافع ومع الظهير كياتبراوت سايواي ومع المهاجم تيراسيل دانجدا لمدة ثلاثة اعوام. وتضمنت مراسم التعاقد التي حظيت باهتمام اعلامي كبير حديثا مسجلا لتاكسين المقيم في المنفى خارج تايلاند.

وكان تاكسين اشترى النادي الانجليزي مقابل 164 مليون دولار. ويحتل الفريق المركز الثالث بين فرق دوري انجلترا الممتاز حاليا وهي افضل بداية له منذ مئة عام.

التعليق