مشروع "تعزيز العملية الديمقراطية" يواصل فعالياته اليوم بعرض "من حقي"

تم نشره في الخميس 15 تشرين الثاني / نوفمبر 2007. 10:00 صباحاً

 

عمّان- يواصل المركز الوطني للثقافة والفنون الأدائية مشروع "تعزيز العملية الديمقراطية" الذي أطلق بمبادرة من المفوضية الأوروبية بعرض المسرحية التفاعلية "من حقي" إخراج لينا التل وتأليف ناجح أبو الزين مساء اليوم على مسرح المركز،وسيكون الدخول مجانيا للجماهير.

ويهدف عرض "من حقي" إلى زيادة الوعي في أهميه مشاركة المواطنين في العملية الانتخابية وتعزيز حرية التعبير. ويطرح العرض كل ما يتعلق بقضايا الانتخابات البرلمانية،

ويحث المواطنين على استخدام حقهم الانتخابي بما يعود بالنفع عليهم وعلى المجتمع. ويسلط كذلك الضوء على المرأة ودورها في الانتخابات،ويصور الطريقة الايجابية لعرض المرشح برنامجه الانتخابي لكسب التأييد.

والعرض من أداء الفريق الوطني للمسرح التفاعلي مهند النوافلة، غاندي صابر، يسرى العوضي، رزان الكردي، فضل العوض.

واشتمل المشروع الذي بدئ العمل بتنفيذه أوائل هذا العام وبالتعاون مع بلدية الكرك الكبرى

وجمعية الصريح الخيرية- اربد بعقد ورشات عمل حول"بناء القدرات وتعزيز العملية الديمقراطية من خلال تدريب المشاركين من معلمين ومعلمات وأساتذة الجامعات، ومدراء المراكز الثقافية ومراكز التنمية الاجتماعية ونشطاء في مجال خدمة المجتمع في كل من الكرك واربد حول كيفية استخدام تقنيات درامية فعالة ومبتكرة لتطوير مهارات الاتصال.

وركزت الورشات على تعزيز حرية التعبير ونشر الوعي حول أهمية المشاركة السياسية

وحق التصويت بالإضافة إلى تعزيز أهمية إقامة حوار بين المؤسسات الحكومية ومنظمات المجتمع المدني وأهمية دور وسائل الإعلام في تغطية قضايا حقوق الإنسان وأهمية دور المرأة في المشاركة في الحياة السياسية وحقها في الترشيح والانتخاب كعضو فعال في المجتمع.

التعليق