فيرجسون ينتقد نقص الأمن في استاد الامارات وفينجر لم يصدق نفسه

تم نشره في الاثنين 5 تشرين الثاني / نوفمبر 2007. 10:00 صباحاً
  • فيرجسون ينتقد نقص الأمن في استاد الامارات وفينجر لم يصدق نفسه

لندن - انتقد اليكس فيرجسون مدرب مانشستر يونايتد بطل الدوري الممتاز الانجليزي لكرة القدم نقص الأمن في استاد الامارات ملعب ارسنال يوم اول من امس السبت وقال إنه شعر بالخطر على نفسه وعلى معاونيه على مقعد البدلاء.

وقال فيرجسون لمحطة تلفزيون مانشستر يونايتد بعد تعادل فريقه مع مضيفه ارسنال "تعرضنا على مقاعد البدلاء لإهانات من مشجعين على بعد قدمين أو ثلاثة أقدام. هناك نقص في الأمن هنا (باستاد الإمارات)."

وأضاف "من العار أن أتعرض مع الجهاز المعاون لمثل هذه الإٍساءة. تعرضنا لجميع أنواع الصيحات والصرخات... هناك خطر واضح."

كما أبدى فيرجسون عدم رضاه عن أداء الحكم هوارد ويب الذي أدار المباراة.

وقال "أعتقد أن لدى هوارد ويب فرصة لأن يصبح أفضل حكم لكن.. في بعض الأحيان انحاز لصالح ارسنال. سجل ارسنال هدفه الثاني (الذي أحرزه الفرنسي وليام جالاس في الوقت المحتسب بدل الضائع) لأن هوارد لم يحتسب ركلة حرة لصالح لوي ساها (لاعب مانشستر). كان يجب أن يحتسب ركلة حرة لصالحنا."

ولام فيرجسون نقص التركيز لدى لاعبيه لتفريطهم في الفوز وقال "اعتقدنا أننا بذلنا ما يكفي لتحقيق الفوز لكنها كرة القدم وأكاد لا أصدق اننا فرطنا في الفوز في النهاية."

وأضاف "افتقدنا للتركيز في الهدفين. في الأول كان علينا إبعاد الكرة إلى ركلة ركنية."

وتابع قائلا "أعتقد أننا قدمنا أداء جيدا وسيطرنا على الكرة وأتيحت لنا فرص أفضل. لكن في الهدف الثاني (لأرسنال) حدث تهاون في إبعاد الكرة ونجحوا في التسجيل."

وأشار حامل الراية والحكم ويب إلى أن تسديدة جالاس قد تجاوزت خط المرمى في نهاية مثيرة للمباراة.

كما أن الهدف يعني الكثير بالنسبة لجالاس الذي أحرز هدفا في مرماه قبل نهاية الشوط الأول تقدم به مانشستر يونايتد.

ولم ينتظر ارسنال كثيرا ليدرك له لاعب الوسط الاسباني سيسك فابريجاس التعادل بعد ثلاث دقائق من بداية الشوط الثاني وهو الهدف الحادي عشر لفابريجاس هذا الموسم.

وبدا أن الجناح البرتغالي كريستيانو رونالد حسم المباراة لصالح مانشستر يونايتد بتسجيله الهدف الثاني قبل ثماني دقائق على النهاية قبل أن ينقذ جالاس ارسنال ويبقيه في الصدارة.

فينجر سعيد بالتعادل

 أقر الفرنسي ارسين فينجر مدرب ارسنال متصدر الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم إنه شعر بالدهشة لدى احتساب الحكم هوارد ويب هدفا لفريقه في الوقت المحتسب بدلا من الضائع خرج به متعادلا بهدفين لمثلهما مع ضيفه مانشستر يونايتد يوم اول من امس السبت.

وقال فينجر ضاحكا "لم أشاهده (الهدف).. عندما أوقف الحكم اللعب اعتقدت أنه سيحتسب ركلة حرة ضدنا.. شعرت بالدهشة عندما أشار باحتساب هدف لكن بعد مشاهدة التلفزيون أدركت أن الكرة تجاوزت الخط بنحو ياردة."

واحرز الفرنسي وليام جالاس قائد ارسنال الهدف قبل دقيقة واحدة من نهاية الوقت المحتسب بدل الضائع. ولعل الهدف يمنح جالاس شعورا بالرضى بعدما سجل بطريق الخطأ في مرماه الهدف الذي تقدم به مانشستر يونايتد قبل نهاية الشوط الأول مباشرة.

وسؤل فينجر عما إذا كان ارسنال نجا من الخسارة ليحافظ على سجله الخالي من الهزيمة فقال "لا أعرف.. لكن الفريق تعرض لاختبارين عسيرين .. الاول قبل نهاية الشوط الأول والثاني قبل ثماني دقائق على النهاية."

وأضاف "أعتقد أنها كانت نتيجة عادلة في النهاية. لعبنا بتحفظ شديد في الشوط الأول ولم نقدم أسلوبنا المميز."

وقال فينجر "لم نلعب بالسرعة المطلوبة وهو ما سمح لمانشستر يونايتد بالتفوق علينا لكن الاداء تحسن في الشوط الثاني وأظهرنا الكثير من سمات الفريق المميزة."

وهذا التعادل هو الثاني على التوالي لارسنال أمام إحدى الفرق الكبرى في الدوري بعدما انتهت مباراته السابقة في ضيافة ليفربول بالتعادل بهدف لمثله يوم الأحد الماضي وأعرب فينجر عن استيائه لعدم الحصول على أربع نقاط من المباراتين.

وقال المدرب الفرنسي "أشعر بخيبة أمل لكني من ناحية أخرى سعيد بأننا في المباراتين الكبيرتين اضطررنا للسعي لتعديل النتيجة ونجحنا في ذلك في المرتين."

واضاف "لا نزال في مقدمة سباق المنافسة على اللقب لأننا نحتل المركز الأول ولعبنا مباراة أقل."

التعليق