الطويسي يرعى انطلاق معرض رابطة رسامي الكاريكاتير في إربد

تم نشره في الجمعة 2 تشرين الثاني / نوفمبر 2007. 09:00 صباحاً
  • الطويسي يرعى انطلاق معرض رابطة رسامي الكاريكاتير في إربد

تعكس لوحاتة جل اهتمامات المجتمع الاردني

عمان- الغد- يرعى وزير الثقافة د. عادل الطويسي في الرابعة من مساء الاحد المقبل، في مجمع النقابات المهنية في إربد، معرض الكاريكاتير الأول من نوعه محليا، الذي يشارك فيه ستة عشر رسام كاريكاتير أردنيا، ويأتي بتنظيم من رابطة رسامي الكاريكاتير الأردنيين التي انشئت قبل ثلاثة أشهر، بالتعاون مع لجنة "إربد مدينة الثقافة الأردنية"2007.

وتعكس اللوحات المشاركة في المعرض جل اهتمامات المجتمع الأردني السياسية والاجتماعية وتلقي الضوء على التنوع الفني لمجموعة رسامي الرابطة، كما تعكس آراءهم الشخصية الحرة في مجموعة من القضايا التي تعالجها رسوماتهم.

ويتوقع رئيس الرابطة الفنان جلال الرفاعي أن يلقي المعرض "الذي سيجوب لاحقا مختلف محافظات المملكة" الضوء على تطور فن الكاركاتير، ويشبع ظمأ عشاق هذا الفن ويفتح الباب أمام المواهب المحلية الجديدة للمشاركة في الرابطة.

وأضاف الرفاعي أن هذا المعرض هو من الأهمية بحيث يؤرخ لبداية العمل الجماعي لرسامي الكاركاتير، مبرزا الكفاءات والمواهب الجديدة التي ستفرض نفسها مستقبلا في كافة الوسائل الاعلامية حيث تطمح الرابطة ممن يجد في نفسه المواهب الانخراط في أنشطة الرابطة التي ستقدم الدعم والتعريف وورشات العمل بالملتحقين الجدد.

ويشير الفنان عماد حجاج الى أن هذا المعرض هو الأول من نوعه في الأردن، وهو حشد لكوكبة من رسامي الكاريكاتور الرواد والشباب "اجتمعوا على نشر الفكاهة والسخرية في زمن اصبح فيه الاقتضاب والتجهم سياسة رسمية كما أنه تحية لكل الساخرين في الأردن ورحلة ننشر فيها الابتسام الجماعي".

وحول اختيار مدينة إربد لانطلاق فعاليات رابطة رسامي الكاريكاتير، يرى الفنان أمجد رسمي أن الاختيار جاء ليتناغم مع اختيار إربد كعاصمة للثقافة الاردنية 2007، وكتكريم لما رفدت به إربد الثقافة المحلية واغنتها، ولتأكيد المهمة التوعوية لفن الكاريكاتير.

أما الفنان ناصر الجعفري فرأى في المعرض بداية جدية لخطة طموحة للرابطة تسعى للتواصل عربيا وعالميا، وتشجع الزملاء في الدول العربية على تشكيل روابط مشابهة تغني المشهد الثقافي والفني العربي.

التعليق