الاثيوبي جيبرسيلاسي يسجل زمنا عالميا جديدا في الماراثون

تم نشره في الاثنين 1 تشرين الأول / أكتوبر 2007. 10:00 صباحاً

برلين - سجل الاثيوبي هايلي جيبرسيلاسي زمنا عالميا جديدا في سباق الماراثون يوم امس الاحد بعد ان قطع سباق برلين في ساعتين وأربع دقائق و26 ثانية.

وحطم جيبرسيلاسي (34 عاما) الرقم العالمي السابق الذي سجله الكيني بول تيرجات في برلين في 28 سبتمبر ايلول 2003 وكان يبلغ ساعتين واربع دقائق و55 ثانية.

وفي ظل اجواء شبه مثالية كان جيبرسيلاسي متفوقا على رقم تيرجات بنحو 32 ثانية عقب عشرة كيلومترات من السباق.

وحافظ جيبرسيلاسي على هذا الفارق حتى منتصف المارثوان حيث سجل 62.29 دقيقة بينما كان تيرجات قد سجل 63.01 دقيقة كما حافظ على نفس الفارق عقب 30 كيلومترا من السباق عندما انسحب اثنان من اصل خمسة من رفقته في السباق.

وتعد هذه ثالث مرة يتم فيها تسجيل رقم قياسي عالمي في الماراثون للرجال على مضمار برلين السريع حيث اصطف مايزيد على مليون مشجع على طول الشوارع لتشجيع المشاركين الذين بلغ عددهم 40 الف مشارك.

وقال جيبرسيلاسي للتلفزيون الالماني قبل دقائق من عبور خط النهاية والابتسامة تعلو وجهه "لقد كان سباقا رائعا من نوع خاص."

واضاف "اشكر الشعب الالماني."

وكان الجو الذي جرى فيه السباق مثاليا حيث شهد رياحا خفيفة وانتشارا للسحب في اغلب فترات السباق. واخترق ضوء الشمس السحب قبل نهاية السباق مما زاد من درجات الحرارة الى 16 درجة مئوية.

وقال جيبرسيلاسي "اليوم كان مثاليا. لقد شهد رياحا بعض الشيء الا انه كان مثاليا. كان الجمهور والمشاهدون في غاية الروعة."

وحاول جيبرسيلاسي تحطيم رقم تيرجات العام الماضي في برلين وكان في طريقه لتحقيق ذلك حتى نهاية السباق قبل ان ينهيه بفارق 61 ثانية اقل من الرقم القياسي.

وقد تراجعت قوته في اخر ستة كيلومترات في مواجهة الرياح القوية الا انه ركز خلال العام الحالي على تدريبات التحمل.

وفاز جيبرسيلاسي بأربعة القاب عالم متتالية في سباقات عشرة الاف متر وسجل العديد من الارقام القياسية على المضمار قبل ان يتحول لسباقات الطرق.

التعليق